06:55 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قام مواطنون بلغار محتجون، اليوم الثلاثاء، بفرض حظر على التنقل عبر عدد من المنافذ على الحدود مع تركيا بهدف منع ما يطلق عليه اسم "سياحة الانتخابات"، وذلك قبل إجراء انتخابات مبكرة في بلادهم يوم 26 آذار/ مارس الحالي.

    موسكو — سبوتنيك

    وذكر موقع "نيوز بي جي" أنه انتشرت أنباء في وقت سابق، تشير إلى أن عدداً من المواطنين البلغار الذين يقيمون في تركيا قرروا أن يشاركوا في الانتخابات في الدولة الأم، أي في بلغاريا، وليس في تركيا. ودبر عدد من الأحزاب السياسية وسائل نقل مطلوبة، حيث غادر عدد من الحافلات اليوم الثلاثاء مدينة اسطنبول، نحو مختلف المدن البلغارية.

    ومن جانبهم، يرى المحتجون أن هذا الأمر يهدد أمن البلاد، بل وقد يساهم في تزوير نتائج الانتخابات.

    يذكر أن المحتجين كانوا وما زالوا مصممين على البقاء في مواقعهم من أجل منع الحافلات في الطرف التركي من التحرك، بل وأقاموا حواجز مبتكرة من إطارات السيارات والسلاسل.

    ووفقا للمعلومات المتوفرة لدى المحتجين، فإن عدد الحافلات التي من المخطط عبورها الحدود مع تركيا، قد يبلغ ألف حافلة يستقلها الناخبون البلغار المقيمون في تركيا.

    هذا ولم تصل حتى الآن أية معلومات تشير إلى وقوع مواجهات ومصادمات على الحدود مع تركيا.

    انظر أيضا:

    اعتقال إسرائيليين في بلغاريا...لماذا
    الصقيع يقتل سبعة أشخاص في بلغاريا و65 في أوروبا
    بلغاريا تطرد امرأة هولندية متوجهة إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار بلغاريا, بلغاريا, أخبار تركيا اليوم, اخبار تركيا, بلغاريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook