13:56 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهرت نتائج دراسة، أجراها خبراء وزارة الصحة والعمل والرفاه في اليابان، اليوم الجمعة، أن التكاليف الاقتصادية لظاهرة الانتحار في البلاد تتجاوز 459 مليار ين (حوالي 4.1 مليار دولار).

    موسكو — سبوتنيك

    وذكر تقرير قناة "إن إتش كيه" الوطنية، اليوم، أن تقييم حجم الضرر الاقتصادي السنوي يعتمد على احتساب حجم المساهمة الاقتصادية لـ23 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 15-69 عاما، أقدموا في عام 2015 على مفارقة حياتهم بإرادتهم الحرة، في حال لو أنهم استمروا في عملهم حتى عمر الـ70 سنة (سن التقاعد).

    ولفتت القناة إلى أنه في عام 2005، تم في اليابان إنشاء "مقر وطني لمنع الانتحار"، ما أسفر عن انخفاض حجم الضرر الاقتصادي بـ 99 مليار ين (حوالي 900 مليون دولار)، مقارنة مع حجم الخسائر الاقتصادية في السنوات قبل عام 2005.

    ووفقا للدراسة، وصل معدل الانتحار في عام 2015، إلى أدنى مستوى له منذ 18 عاما، وأن معظم حالات الانتحار من الذكور، وأنه من بين الأسباب الرئيسية التي دفعت الناس إلى الانتحار — المشاكل الصحية، المشاكل الاقتصادية والمشاكل والصعوبات داخل الأسرة.

    وابتداء من عام 1998، كان عدد حالات الانتحار يتجاوز 30 ألف سنويا، ووصل إلى ذروته في عام 2003، عندما انتحر 34 ألف مواطن ياباني. وفي عام 2012، هبط هذا المؤشر إلى أقل من 30 ألف شخص سنويا، ولا يزال في هبوط منذ ذلك الحين، وصولا إلى دون مستوى 25 ألف حالة انتحار في عام 2015، وذلك لأول مرة منذ عام 1997.

    انظر أيضا:

    "حياتك أمانة"...مبادرة لمواجهة "انتحار" الشباب السعودي بـ"السرعة"
    مأساة...انتحار طفلة في مصر بدوافع نفسية
    انتحار إحدى نساء "داعش" في الموصل
    الكلمات الدلالية:
    اليابان, انتحار, خسائر اقتصادية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook