09:56 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    حادثة إطلاق نار في لندن (49)
    0 21
    تابعنا عبر

    تحليل جديد نشرته صحيفة الغارديان في عددها الصادر اليوم السبت 25 مارس/ آذار للمحلل البريطاني "جايسون برك" بعنوان "سعادة تنظيم داعش الإرهابي بشأن هجوم بريطانيا يكشف ضعفه".

    حادثة اطلاق نار في لندن
    © REUTERS / Stefan Wermuth
    وقال برك، إنه بعد ساعات من هجوم لندن الأربعاء الماضي، عمت مواقع التواصل الاجتماعي المتعاطفة مع تنظيم داعش الإرهابي صور للندن وهي تتعرض للهجوم، مضيفاً أنه أنتج سريعاً أنها صوراً مفبركة لمعالم لندن الرئيسية وهي يحيط بها الدمار والدخان.

    وقال المحلل البريطاني، إن تنظيم داعش الإرهابي ضعف الآن بسبب هجمة القوى الغربية والإقليمية عليه في معظم أنحاء العالم، كما كان الحال مع تنظيم القاعدة الإرهابي أيضاً، مؤكداً أن بريطانيا كانت دوماً هدفاً للجماعات المتشددة، وإعلان مسئوليتهم عن هجوم مكان له مكانته الرمزية في قلب العاصمة كان أمراً مفروغاً منه.

    وأوضح برك، أن نشر الصور على المواقع الخاصة بالتنظيم الإرهابي، أراد منها الإرهابيون أن يثيروا الرعب في أوروبا، خاصة أن بريطانيا لم تتعرض لأي هجوم إرهابي كبير منذ هجمات 7/7 عام 2005 التي استهدفت شبكة المواصلات في لندن وراح ضحيتها 52 شخصاً.

    وأكد المحلل البريطاني، أن مثل هذه الإضرابات تساعد داعش الإرهابي على تحقيق هدفه المتمثل في إرهاب الأعداء، وتعبئة المؤيدين واستقطاب المجتمعات المحلية لإثارة الكراهية الطائفية،

    ويرى بورك، أن إحدى المشاكل التي تواجه تنظيم "داعش" الإرهابي حتى الآن هو صعوبة اختراق الدفاعات المحصنة لبريطانيا، مؤكداً أن فرنسا هي من تحملت العدد الأكبر من هجمات التنظيم الإرهابي.

    الموضوع:
    حادثة إطلاق نار في لندن (49)

    انظر أيضا:

    "محجبة" هجوم لندن ترد على الاتهامات العنصرية الموجهة لها
    تعرّف على خالد مسعود منفذ هجوم لندن
    اعتقالات جديدة على خلفية الهجوم الإرهابي في لندن
    شاهد...رد فعل صادم لرئيسة وزراء بريطانيا لحظة هجوم لندن
    ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم لندن إلى 5 قتلى و40 جريحا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار لندن, الجماعات الإرهابية, تقرير تحليلي, تنظيم داعش, هجوم لندن, العالم, أوروبا, لندن, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik