10:51 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    كشفت تحقيقات أجرتها السلطات البريطانية عن نجاة طائرة الإسعاف، التي اعتاد الأمير ويليام دوق كامبريدج قيادتها، من حادث تحطم كاد يؤدي إلى كارثة محققة في أغسطس/ آب الماضي، إلا أنه لحسن الحظ لم يكن الأمير على متنها في تلك الأثناء.

    وأفاد التقرير الرسمي الذي أصدره المحققون اليوم 26 مارس/ آذار، بأن مروحية الأمير ويليام تفادت بأعجوبة الاصطدام بطائرة دون طيار (درون)، كان من الممكن أن يؤدي إلى تحطم الطائرة ومصرع جميع من عليها الذين لم يكن من بينهم الأمير المذكور، حسبما ذكرت صحيفة تليجراف البريطانية.

    وكانت مروحية الأمير ويليام تطير على سرعة 222 كم/ الساعة عندما كانت تنقل طفل بالغ من العمر 11 عامًا إلى مستشفى كامبريدج الملكي، ليفاجأ قائدها باقتراب الطائرة دون طيار منه بشكل خطير، إلا أن المحققين لم يتوصلوا إلى هوية المتحكم بالدرون، حسبما ذكر موقع مترو البريطاني.

    يشار إلى الطائرات دون طيار أصبحت تشكل خطرًا على حركة الطيران في بريطانيا، حيث ارتفعت فرص اصطدام الطائرات بمختلف أنواعها بالطائرات دون طيار، إذ تعرضت طائرة ركاب في سماء العاصمة لندن إلى موقف مشابه في الأيام الأخيرة.

    انظر أيضا:

    لماذا لا يرتدي الأمير ويليام خاتم زواج
    شاهد...رد فعل سيدة اكتشفت "درون" تتجسس عليها في المنزل
    بالفيديو: "درون" مذهلة تدور حول نفسها دون أن توقع قطرة من عصير البرتقال
    سوبر كمبيوتر يسيّر 10 طائرات "درون"
    أول طائرة في العالم"درون" الروسية يتم التحكم بها بالتفكير
    الكلمات الدلالية:
    حقيقة, تقرير, درون, مروحية, تحطم طائرة, الأمير ويليام, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook