12:58 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    قال وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، اليوم الأربعاء 29 مارس/آذار، إن بلاده تمتلك خيارات عديدة وخططا واسعة بشأن خروجها من الاتحاد الأوروبي.

    وأشار هاموند في مقابلة مع راديو "بي بي سي"، نقلتها وكالة "رويترز"، إلى أن بلاده لن تعترف ببساطة بالأرقام الكبيرة جدا، التي يتم وضعها في بروكسل، والتي يتعين على بريطانيا دفعها خلال فترة البريكست من أجل خروجها من الاتحاد الأوروبي.

    وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن قيادات الاتحاد الأوروبي وضعت "فاتورة انفصال" على بريطانيا تصل إلى 50 مليار دولار، من أجل الموافقة على خروجها من منطقة اليورو، في حين هددت الحكومة البريطانية باللجوء إلى المحكمة الدولية في لاهاي.

    وقال هاموند: "ستخرج رئيسة الوزراء (تيريزا ماي) في خطاب رسمي لتحدد فيه بصورة أكثر توضيحا مسار محادثات البريكست، لكننا نفهم أننا لا نستطيع أن نقطف كل الكرز، فلابد من تضحيات، لكننا مؤمنون أيضا بأننا لن نحصل على أسوأ النتائج".

    وأضاف قائلا "لدينا ثقة كبيرة أننا سنكون قادرين على التفاوض من أجل وضع ضوابط جمركية تجعل المرور عبر حدودنا أمرا ممكنا بعد البريكست، كما أننا نقبل بفكرة أننا لن نكون أعضاء كاملين في اتحاد الجمارك الأوروبية".

    وأوضح أن الحكومة البريطانية تسعى لحماية اتفاقية خروجها من الاتحاد الأرووبي، بالحصول على دعم وتأييد القضاء والبرلمان البريطانيين.

    انظر أيضا:

    تيريزا توقع خطاب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
    بريطانيا ترد على أسكتلندا وترفض إجراء استفتاء ثان على الاستقلال
    بتلك الطريقة...قطر تلعب "دور المنقذ" لـ بريطانيا
    بعد 300 سنة...بريطانيا تنتج عملة لا يمكن تزويرها
    بريطانيا ترفض تشفير رسائل "واتساب"
    عدد المصابين بالانفجار الذي وقع غرب بريطانيا يرتفع ليصل إلى 30 شخصا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الاتحاد الأوروبي, أخبار بريطانيا, خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي, بريكست, استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي, وزارة المالية البريطانية, الحكومة البريطانية, الاتحاد الأوروبي, تيريزا ماي, فيليب هاموند, الاتحاد الأوروبي, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook