03:51 GMT29 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، اليوم السبت، عن دعوته لعقد اجتماع مجلس أمن الدولة يوم الثلاثاء المقبل 4 نيسان/أبريل، لمراجعة الوضع في البلاد بعد قرار المحكمة العليا .

    مكسيكو — سبوتنيك

    ونقلت قناة تيليسور عن مادورو قوله: "لقد استخدمت المادة 323 من الدستور، ودعيت مجلس أمن الدولة للاجتماع من أجل النظر بحل أي خلافات يمكن أن توجد بين فروع الحكومة بحثا عن السلام".

    هذا وأعلنت المحكمة العليا في البلاد يوم الخميس، أنها تولت السلطة التشريعية، بدلا من البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة، وحرمت نوابه من الحصانة.

    وقالت المحكمة في قرارها "إننا نحذر من أنه مادام موقف الازدراء في الجمعية الوطنية مستمرا فإن المحكمة الدستورية تضمن أن مهام الكونغرس ستمارسها هذه المحكمة أو أي جهاز آخر يتم اختياره".

    ويتركز الخلاف حول 3 مشرعين حرموا من شغل مقاعدهم البرلمانية بسبب اتهامات بتزوير الانتخابات وهو ما يصفه منتقدو مادورو بأنه ذريعة للحكومة لتكميم المعارضة في وقت يشهد فيه البلد الغني بالنفط أزمة اقتصادية متصاعدة.

    انظر أيضا:

    وزيرة خارجية فنزويلا تفجر عدة فضائح دبلوماسية
    فنزويلا تستعد لإنتاج رشاشات كلاشنيكوف
    الرشاقة والأناقة...اللقطات المثيرة في مسابقة ملكة جمال فنزويلا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فنزويلا, خلافات, اجتماع, البرلمان, الحكومة, المحكمة العليا, نيكولاس مادورو, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook