07:02 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند

    ميركل وهولاند يحملان الأسد مسؤولية الأوضاع في سوريا

    © AFP 2017/ Alain Jocard
    العالم
    انسخ الرابط
    0 7432

    حملت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، الرئيس السوري بشار الأسد، كامل المسؤولية عن التطورات الأخيرة في بلاده، وفقا لبيان مشترك عقب اتصال هاتفي بين ميركل وهولاند.

    برلين-سبوتنيك. وجاء في البيان: "الرئيس الأسد وحده يتحمل مسؤولية هذه التطورات، تكرار استخدامه للأسلحة الكيماوية وجرائمه ضد شعبه يتطلبان فرض عقوبات، كما طالبت بذلك فرنسا وألمانيا في صيف 2013، بعد مأساة الغوطة".

    يذكر إن الجيش الأمريكي أطلق 59 صاروخا من طراز توماهوك من مدمرتين للبحرية الأمريكية، يوم الخميس، على قاعدة جوية سورية، وأن من بين الأهداف طائرات وأنظمة للدفاع الجوي.

    وصرح المتحدث الرسمي باسم البنتاغون، جيف ديفيس، في بيان له إن "قاعدة الشعيرات استخدمت لتخزين أسلحة كيميائية ولأغراض القوات الجوية السورية.

    وحسب تقييم الاستخبارات الأميركية، فإن طائرات أطلقت من الشعيرات شنت هجوما باستخدام أسلحة كيميائية يوم 4 نيسان/أبريل".

    انظر أيضا:

    اليابان تؤيد الضربة الصاروخية الأميركية على سوريا
    روسيا ستدعو لعقد جلسة لمجلس الأمن حول الضربة الأمريكية في سوريا
    إسرائيل تؤيد الضربة الأمريكية على القاعدة الجوية في سوريا
    الخارجية الروسية: القضاء على 35 ألف مسلح منذ بدء العملية الروسية في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    الضربة الأمريكية, أخبار سوريا, بشار الأسد, الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند, أنجيلا ميركل, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik