22:22 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعرب ماركوس أولبيج وزير داخلية ولاية سكسونيا الألمانية، عن اعتقاده بأن الاستعانة بالكتل الخرسانية للحماية من الهجمات الإرهابية باستخدام شاحنات، ليس إلا حجر بناء في مفهوم الأمن.

    في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال أولبيج، رئيس مؤتمر وزراء الداخلية الألمان، اليوم الثلاثاء: "لا أحد يدعي أن هذه الكتل تضمن الأمن المطلق، لكن الحواجز الخرسانية تقلل من مخاطر الضرر".

    وأضاف أولبيج، المنتمي إلى حزب المستشارة آنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، أن القاعدة السارية "من الناحية المبدئية أنه لا توجد حماية بنسبة 100% من الهجمات الإرهابية" وتابع أن الصيغة القائلة بأنه مع ارتفاع احتمال وقوع هجوم، ترتفع معه الاحتياطات الأمنية، سارية أيضا، ولفت إلى أن رفع الاحتياطات الأمنية يبدأ مع الإدراك المبكر للخطر وتقييم الوضع.

    تأتي تصريحات أولبيج على خلفية اختبارين أجرتهما شركة (ديكرا) الرائدة في الفحص الفني للمركبات، ووفقا لمحطة إذاعة "إم دي آر" التي كلفت الشركة بإجراء الاختبارين، فإن الحواجز الخرسانية المتحركة المستخدمة في ألمانيا لمكافحة الهجمات الإرهابية لم تصمد أمام هجوم بشاحنة.    

    انظر أيضا:

    بالفيديو والصور...إصابة 4 أشخاص في حادث دهس بوسط لندن
    الشرطة البلجيكية تعتقل سائق سيارة حاول دهس حشد وسط مدينة أنتويرت
    الكلمات الدلالية:
    كتل خرسانية, عملية دهس, الشرطة, إرهابيين, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook