12:35 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    رئيس وزراء فرنسا برنار كازنوف

    رئيس وزراء فرنسا يوضح مصير الانتخابات بعد هجوم باريس

    © REUTERS / STRINGER
    العالم
    انسخ الرابط
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)
    0 31

    وضح رئيس وزراء فرنسا، برنار كازنوف، اليوم الجمعة 21 أبريل/نيسان، مصير انتخابات الرئاسة الفرنسية، بعد هجوم باريس مساء الخميس.

    وكان هجوم إطلاق نار استهدف رجال للشرطة في شارع الشانزلزيه الشهير، أسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين في عملية تنباها تنظيم "داعش" الإرهابي.

    وقال كازنوف في تصريحات صحفية: "لا شيء يمكن أن يعيق انتخابات فرنسا، لقد استنفرنا كافة قوات الأمن والشرطة لتأمين البلاد، فكلنا من أجل حماية البلاد، وحماية الديمقراطية".

    وأوضح رئيس الوزراء الفرنسي، عقب اجتماع أمني مع كبار المسؤولين مع وكالة "رويترز"، أنه سيتم دعم قوات الشرطة بنحو 50 ألف شرطي لتأمين الانتخابات.

    وتابع قائلا "الحكومة سيتم حشدها بالكامل، لأنه لا ينبغي أن نسمح بعرقلة عملية الديمقراطية الأساسية في بلادنا، بل ينبغي علينا ألا نخضع لحملات التخويف والتلاعب بنا، لا يمكننا أن نصبح لعبة في يد العدو".

    ومن المقرر أن تجرى الجولى الأولى في انتخابات الرئاسة الفرنسية يوم الأحد المقبل، فيما ستعقد جولة الإعادة في 7 مايو/أيار.

    ويتنافس في تلك الانتخابات عدة مرشحين، أبرزين اليمينية، مارين لوبان، والمستقل، إيمانويل ماكرون، والجمهوري، فرانسوا فيون.

    الموضوع:
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)

    انظر أيضا:

    شاهد...اللحظات الأولى لهجوم باريس الإرهابي
    المدعي العام الفرنسي: حددنا هوية منفذ هجوم باريس
    ميركل تقدم التعازي لهولاند في حادث إطلاق النار بوسط باريس
    هولاند يؤكد أن الاعتداء في باريس عمل إرهابي ويعقد اجتماعا لمجلس الدفاع
    داعش تعلن مسؤوليتها عن هجوم باريس
    الشرطة الفرنسية تبحث عن مشتبه في هجوم باريس قادم من بلجيكا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار باريس, أخبار فرنسا, استنفار أمني, تأمين الانتخابات, انتخابات الرئاسة, انتخابات فرنسا, هجوم باريس, الانتخابات الرئاسية الفرنسية, الشرطة الفرنسية, داعش, رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازنوف, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik