04:15 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 34
    تابعنا عبر

    ويل لكل من يفكر في السخرية من مقام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. فبعد تحقيق أجرته قناة "سي. إن. إن" الأمريكية ، فإن الرئيس ترامب قام خلال السنوات العشرين الأخيرة بشراء 3643 اسم نطاق على الإنترنت وذلك لتجنب السخرية من شخصه بشكل رئيسي.

    وكشف تحقيق القناة المذكورة عن استحواذ الرئيس الأمريكي عبر أداة (DomainTools) ونقله كافة مواقع الإنترنت وأسماء النطاقات التي تتضمن اسمه ولقبه الخاص إلى ملكيته، وحتى كل تلك الصيغ المحتملة والتي قد تسمح للآخرين من منتقديه بإنشاء منصات للانتقاد والسخرية منه وإحراجه.

    ومن بين أسماء النطاقات نجد ما هو جدّي مثل (DonaldjTrump.com) وهو أول موقع إلكتروني قام بشراءه سنة 1997. وأيضاً (TrumpOrganization.com) الذي دشنه سنة 1999. والذي يقود متصفح الإنترنت اليوم إلى موقع (Trump.com).

    إلا أن أسماء النطاقات الأخرى التي استحوذ عليها ترامب تبدو مفاجئة بعض الشيء، حيث أشارت "سي.إن.إن" على سبيل المثال إلى (ChicagoTRumpLimo.com) والذي يفتح لنا موقع ثياب مهترئة وهو (Proud2bDeplorable) أي "فخور لأني في حالة يرثى لها".

    وعلى ما يبدو بحسب موقع "إر.تي.إل" الفرنسي، فإن الهدف الرئيسي للرئيس ترامب كان استباق انتقادات أولئك الذين كانوا يريدون تشويه سمعته وصورته، ولذلك عمد للاستحواذ على موقع (TrumpFraud.com) أي "ترامب المحتال" ، ونطاق (TrumpScam.com) أي "ترامب الغشاش"

    كما أنه أخذ موقع (ImBeingSuedByTheDonald.com) الذي يدل على أن "ترامب يلاحقني في القضاء"

    يشار إلى أن منظمة ترامب قامت أيضاً في سنة 2012 بشراء اسم النطاق (VoteAgainstTrump.com) أي "صوت ضد ترامب"، وأيضاً (NoMoreTrump.com) أي "لا مزيد من ترامب".

    وقالت "سي.إن.إن" إن غالبية المواقع التي وضع ترامب يده عليها تقود المتصفح نحو صفحات إنترنت فارغة أو إلى أحد المواقع الرسمية الخاصة به كرئيس حالي للبلاد.

    انظر أيضا:

    رئيس استخبارات: ترامب يستدين مالا من روسيا
    رئيس لجنة الاستخبارات بالكونغرس: لم يكن هناك تنصت على ترامب...ولكن
    ماذا قال رئيس لجنة الاستخبارات بالكونغرس بشأن التنصت على ترامب
    رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي: لا تواطؤ بين حملة ترامب وروسيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ترامب, منظمة ترامب, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook