05:43 21 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    رجال اتشيه، يرتدون الملابس النسائية ويلعبون كرة القدم بمناسبة عيد الاستقلال الإندونيسي الـ 71 في باندا-أتشيه، إندونيسيا 20 أغسطس/ آب 2016

    بمشاركة رجال دين سعوديين... فتوى "غير مسبوقة" انتظرتها الفتيات كثيراً

    © AFP 2018/ Chaideer Mahyuddin
    العالم
    انسخ الرابط
    394

    فتوى دينية جديدة صادرة عن رجال دين مسلمون يمكن وصفها بالفتوى "غير المسبوقة" بحسب "بي.بي.سي".

    وجاءت تلك الفتوى بعد مؤتمر دام لثلاثة أيام وجمع ثلة من رجال الدين في إندونيسيا، وانعقد في سيريبون في جزيرة جاوا، إلا أنها  - الفتوى — غير ملزمة قانونياً إلا أنها ستكون مؤثرة.

    واللافت في الأمر، أنه حضر الاجتماع المذكور رجال دين إندونيسيون في معظمهم، ومعهم علماء من باكستان والمملكة العربية السعودية ودول أخرى.

    وحث العلماء المجتمعون الحكومة على رفع الحد الأدنى للسن القانونية للزواج من السادسة عشرة إلى الثامنة عشرة.

    وتعد إندونيسيا، وهي دولة ذات أغلبية مسلمة، من أكثر البلدان التي تسجل فيها نسب مرتفعة للزواج المبكر، إذ تشير أرقام صادرة عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" إلى زواج امرأة بين كل أربع نساء في إندونيسيا قبل سن الثامنة عشرة.

    ودرجت العادة أن تصدر الفتاوى بانتظام في إندونيسيا من قبل مجلس العلماء الإندونيسي، الذي يعد أعلى سلطة إسلامية في البلاد ويتشكل تقريباً من الرجال فقط.

    وفي هذه الأثناء وصفت هذه الفتوى زواج الصغار بالأمر السيء، قائلة "إن منعه إلزامي".

    وقال منظم المؤتمر، نينيك راهايو، لوكالة "رويترز": "إن عالمات الدين يعرفن المشاكل والعقبات التي تواجهها النساء، ويمكننا أن نتحرك في هذا الإطار دون انتظار من الحكومة كي تبادر وتحمي هؤلاء الأطفال".

    وقد استدل رجال الدين الإندونيسيون بدراسات تؤكد أن العديد من الزوجات صغيرات السن لا يسمح لهن بمواصلة تعليمهن، كما أن حوالي نصف الزيجات تنتهي بالطلاق.

    وبالإضافة لهذه الفتوى تحدث المؤتمر عن ضرورة إصدار قوانين جدية تحد من الايذاء الجنسي للنساء.

    انظر أيضا:

    فتيات المغرب بين "نكاح الفاتحة"...وأزمات "تزويج القاصرات"
    قانون "الاعتداء الجنسي على القاصرات" الجديد يثير جدلا في تركيا
    "الدواعش" يستبيحون القاصرات
    الأردن: مخاوف من إفلات "مغتصبي القاصرات" من العقاب
    الكلمات الدلالية:
    اخبار العالم الإسلامي, فتوى دينية, اجتماع, هيئة علماء, العالم العربي والإسلامي, إندونيسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik