10:07 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 90
    تابعنا عبر

    فازت حمالة صدر صممها مراهق المكسيكي بالجائزة الكبرى في جوائز رواد الأعمال العالمية (غسا).

    وفاز جوليان ريوس كانتو بعشرين ألف دولار أمريكي، بعد الاعتراف باختراعه "حمالة الصدر إيفا".

    حمالة الصدر، التي طورتها شركة "هيجيا تكنولوجيز"، مجهزة بحوالي 200 جهاز استشعار خططت لتكون على سطح الثدي، من أجل رصد التغيرات في درجة الحرارة والشكل واللون.

    وقال طالب الهندسة إن أجهزة الاستشعار ترسل البيانات إلى تطبيق أو للكمبيوتر الذي يرصد التغيرات بما في ذلك زيادة تدفق الدم في الأوعية الدموية مما يؤشر إلى الإصابة بالسرطان، وأضاف أن الفكرة جاءته من معركة والدته ضد السرطان.

    وحسب تقرير لـ"آر.تي" سيكون ريوس كانتو قادر على استخدام المال لإنهاء تطوير إيفا، بعدما شهد معاناة والدته مرارا وتكرارا في معركة سرطان الثدي، قبل أن يتم إزالة كلا الثديين.

    Después de GSEA y Alemania, ponemos nuestra mira en el siguiente reto: Silicon Valley, California. #GoHigia #LetsCrushIt

    A post shared by Julián Ríos Cantú (@julianrioscantu) on May 1, 2017 at 7:42am PDT

    "إيفا" سيوفر بديل أقل ألمًا لتصوير الثدي بالأشعة السينية، حيث وجدت دراسة نشرت في مجلة طبية بريطانية أن التصوير الشعاعي للثدي يمكن أن يساعد في انتشار الخلايا السرطانية إلى أجزاء أخرى من الجسم.

    انظر أيضا:

    لهذا السبب استحوذت السعودية على أكبر مصفاة نفط أمريكية
    طوارئ في وزارة الدفاع الألمانية بسبب قضية "الضابط العنصري"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, سيدات, جوائز رواد الأعمال, اكتشاف, حمالة صدر, حمالة صدر, سرطان الثدي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook