09:50 GMT05 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنه لم يطلب من مدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي المقال، جيمس كومي، وقف التحقيق في ما يسمى بـ "التدخل الروسي" في الانتخابات الأمريكية.

    موسكو — سبوتنيك

    وقال ترامب في حديث لقناة "أن بي سي"، أمس الخميس: "في الحقيقة كان بودي الإسراع بالتحقيق… إذا حاولت روسيا التدخل في الانتخابات، فانه أمر رهيب، وأنا أريد التأكد من حقيقة ذلك بشكل نهائي".

    وأكد ترامب تأييده للتحقيق، قائلا إنه يجب أن يجري "بشكل جيد"، ورجح أنه قد يتم تمديد فترة التحقيق في حال الضرورة.

    ونفى ترامب وجود أية علاقات بين حملته الانتخابية وروسيا، مشيرا أيضا إلى أن "الروس لم يؤثروا على التصويت".

    وذكر ترامب أيضا أن كومي أكد له أن التحقيقات لا تمسه شخصيا. وأضاف أن سبب إقالة جيمس كومي من منصب مدير مكتب التحقيقات الفدرالي هو "حالة الفوضى" بالمكتب، وعدم رضاه عن مستوى أداء كومي لمهامه.

    ونفى الرئيس الأمريكي كذلك وجود أية صلات له روسيا. وقال: "ليست لدي أية استثمارات في روسيا ولا شيء. وليست لدي ممتلكات في روسيا. ويعتقد الكثيرون بأن لدي مكاتب في موسكو. ليست لدي أية ممتلكات في روسيا".

    يذكر، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أقال يوم الثلاثاء، 9 أيار/مايو، مدير مكتب التحقيقات الفدرالي، جيمس كومي، الذي كان يشرف على التحقيقات في "التدخل الروسي" المزعوم في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016.

    وتجدر الإشارة إلى أن روسيا تنفي بشكل قاطع أي تدخل من قبلها في العملية الانتخابية في الولايات المتحدة. وأكد المتحدث باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، أن الاتهامات الموجهة إلى موسكو بهذا الصدد، لا أساس لها من الصحة.

    انظر أيضا:

    ترامب يقيل مدير مكتب "أف بي آي"
    ماذا قال ترامب لمدير مكتب التحقيقات الفيدرالي في رسالة عزله اللاذعة
    نائب ترامب: إقالة مدير "أف بي آي" لا علاقة لها بتحقيق "الاتصالات الروسية"
    ماذا قال مدير "أف بي آي" في رسالة الوداع بعدما أقاله ترامب
    الكلمات الدلالية:
    دونالد ترامب, أخبار أمريكا, إقالة, تفاصيل جديدة, FBI, جيمس كومي, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook