02:34 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    نفى البيت الأبيض، ما أكدته صحيفة نيويورك تايمز، أمس الثلاثاء، بأن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، طلب من مدير مكتب التحقيقات الفدرالي السابق جيمس كومي، إنهاء التحقيق ضد المساعد السابق للرئيس لشؤون الأمن القومي مايكل فلين.

    واشنطن — سبوتنيك

    وجاء في بيان البيت الأبيض: أنه "على الرغم من أن الرئيس أعرب مرارا وتكرارا عن رأيه، بأن الجنرال فلين — رجل محترم خدم بلادنا ودافع عنها، مع ذلك لم يطلب الرئيس، أبدا من السيد كومي أو أي شخص آخر وقف أي تحقيق، بما في ذلك التحقيق ضد الجنرال فلين".

    ووفقا للصحيفة، كومي يؤكد، أنه خلال الاجتماع الذي عقد في شباط/ فبراير، اقترح عليه ترامب أن "يلغي من عقله" قضية فلين على حد وصفه.

    يذكر، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أقال مدير مكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي يوم الثلاثاء، 9 أيار/مايو الجاري، وفسر قراره بفقدان الثقة بكومي وعدم الرضى عن أدائه لمهامه.

    وتجدر الإشارة إلى أن كومي الذي كان يقود تحقيقا في احتمال تواطؤ الحملة الانتخابية الرئاسية لترامب مع روسيا للتأثير على نتيجة الانتخابات، الأمر الذي نفاه البيت الأبيض والكرملين على حد سواء أكثر من مرة.

    وكان مساعد الرئيس السابق لشؤون الأمن القومي، مايكل فلين، قد استقال في شباط/فبراير الماضي، من منصبه، بعد ثلاثة أسابيع فقط من توليه هذا المنصب، بعد كشف النقاب عن مناقشته العقوبات الأمريكية على روسيا مع سفير موسكو لدى الولايات المتحدة قبل تولي ترامب منصبه، في عمل اعتبر غير قانوني.

    انظر أيضا:

    استقالة مستشار الأمن القومي الأمريكي مايكل فلين
    مايكل فلين مستعد لتقديم معلومات عن لقائه مع السفير الروسي مقابل الحصانة
    ترامب يحذر جيمس كومي من تسريب محادثات إلى الصحافة
    جيمس كومي: تمت إقالتي لأنني رفضت أن أعبر عن ولائي لترامب
    الكلمات الدلالية:
    دونالد ترامب, أخبار أمريكا, الانتخابات الرئاسية, نفي, تحقيق, بيان, البيت الأبيض, جيمس كومي, فلين, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook