02:36 GMT14 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكدت الحكومة الألمانية وجود منظمات دعوية سعودية تنشط في كوسوفو، وهي تنشر الإسلام الوهابي المعتمد في المملكة العربية السعودية عبر إرسال الأئمة إلى هناك، بحسب ما ذكره تقرير لصحيفة "دي فيلت" في عددها الصادر، اليوم الأربعاء، وذلك بعد الجواب الذي قدمته الحكومة للصحيفة، رداً على سؤال بهذا الخصوص، لكتلة اليسار في البرلمان الألماني "بوندستاغ".

    وأشارت الحكومة إلى أنها لاحظت "التزاماً متواصلاً من قبل ممولين عرب، سواء كانوا أشخاصاً أو منظمات غير حكومية أو شبه حكومية لأي أوساط للمسلمين في كوسوفو.

    بدورها قالت سيفيم داغديلين، وهي النائبة عن حزب اليسار، صاحبة السؤال لصحيفة "دي فيلت": "تحت أنظار قوات حفظ السلام الدولية تحولت البلاد إلى "مركز للإرهاب الإسلامي في المنطقة". وقالت: إنها لفضيحة أن يعمل دعاة الحقد والعنف السعوديين على بناء قاعدتهم الإيديولوجية بفضل تواجد الجنود الألمان"، على حد تعبير النائبة.

    انظر أيضا:

    نائب تونسي: "الوهابية" في تونس بأمان والسيادة الوطنية في خطر
    هل نزعت الوهابية السحر عن العالم
    محاكمة ثلاثة من النازيين الجدد في موسكو بتهمة التطرف
    مفوض حقوق الإنسان: الحملة الأمنية العنيفة في مصر "تسهل التطرف"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار كوسوفو, الدين الوهابي, نشر الوهابية, الدين الوهابي, البرلمان الالماني, كوسوفو, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook