06:57 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    1124
    تابعنا عبر

    أجرت أحدث مقاتلة أمريكية من طراز "إف-35" لأول مرة الرماية بمدفع عيار 25 ملم، ولكنها تظل عاجزة عن توجيهه باتجاه الهدف.

    وقالت صحيفة "ديلي ميل" إن مقاتلة "إف-35بي" التابعة لمشاة البحرية الأمريكية "صنعت التاريخ"، حينما تمكنت لأول مرة من إجراء تمرين الرماية بمدفعها في الجو، ولكنها لا تزال تعجز عن توجيه المدفع باتجاه الهدف.

    يُذكر أن المدفع الخاص بمقاتلة "إف-35" يستطيع إطلاق 55 قذيفة في الثانية وأن مخزنه يحتوي على 220 قذيفة.

    ولكن ثمة مشكلة تواجه المقاتلة الأمريكية الباهظة الثمن (135 مليون دولار)، فهي لا تستطيع توجيه مدفعها باتجاه الهدف المطلوب ضربه.

    وقالت الشركة المصنعة "لوكهيد مارتن" إن المعدات اللازمة لتوجيه المدفع ستكون جاهزة خلال العام الجاري. إلا أن ما أعلنته الشركة المصنعة لم يبدد الشكوك حول مقاتلة "إف-35" التي تظل 11 في المائة من معداتها الرئيسية عاجزة عن العمل. وقد يتطلب الأمر ملايين الدولارات الأخرى لإدخالها إلى حيز العمل، حسب "ديلي ميل".    

    انظر أيضا:

    مقاتلة "إف-35" غير صالحة للمعركة
    الرعد بلا برق: مقاتلات "إف-35" تتصدى لخطر وهمي
    المزيد من الانتقادات ينهال على مقاتلة "إف-35"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, طائرات مقاتلة, العالم, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook