Widgets Magazine
11:16 20 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    أنصار المرشح للانتخابات الرئاسية الفرنسية إيمانويل ماكرون، باريس، فرنسا

    استطلاع يحدد مدى شعبية ماكرون بعد توليه المنصب

    © Sputnik . Alexey Vitvitsky
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11

    أظهر استطلاع رأي، اليوم الأحد 21 مايو/ أيار، أن شعبية الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون تماثل تقريبا شعبية الرئيسين السابقين عند تولي المنصب مما يتناقض مع مسح قال إن ماكرون حصل على أقل معدلات الثقة منذ أكثر من 20 عاما.

    وذكر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "آيفوب" لصالح صحيفة جورنال دو ديمانش الفرنسية أن نحو 62 بالمئة من المشاركين قالوا إنهم يشعرون بالرضا تجاه ماكرون وهو ما يزيد بقليل عن مستوى الرضا تجاه الرئيس الاشتراكي السابق فرانسوا أولوند والذي بلغ 61 بالمئة في مايو/أيار عام 2012 لكنه أقل من مستوى شعبية الرئيس المحافظ نيكولا ساركوزي في عام 2007 وكان 65 بالمئة.

    وبلغت شعبية الرئيس السابق جاك شيراك 51 بالمئة عند انتخابه لفترة أخرى في عام 2002 و59 بالمئة عند انتخابه أول مرة في عام 1995.

    وأظهر استطلاع رأي أجرته مؤسسة "إيلاب"، يوم الخميس الماضي، أن 45 بالمئة فقط من الناخبين يثقون في قدرة الرئيس الوسطي ماكرون على حل مشكلات فرنسا فيما عبر 36 بالمئة عن ثقتهم في رئيس الوزراء الجديد المحافظ إدوار فيليب.

    وأشار استطلاع "آيفوب" اليوم إلى أن شعبية فيليب بلغت 55 بالمئة وهو تقريبا نفس مستوى شعبية رؤساء الحكومات السابقة عند بداية توليهم المنصب، وشارك 973 شخصا في استطلاع "آيفوب" الذي أجري يومي 19 و20 مايو/أيار.

    وعين ماكرون الذي انتخب رئيسا لفرنسا يوم 7 مايو/أيار فيليب وهو من المحافظين رئيسا لحكومة تضم اشتراكيين ووسطيين وجمهوريين وحديثي العهد بالسياسة مما ينهي الانقسام التقليدي بين اليسار واليمين.

    انظر أيضا:

    ماكرون عن إعادة انتخاب روحاني: يعطي الأمل بتطبيق دقيق للاتفاق النووي
    مسؤول سوري ينصح ماكرون بالابتعاد عن "اللعنة السورية" وعدم تكرار فشل سابقيه
    الناطق الحكومي: ماكرون وضع خارطة الطريق التي سيتبعها الوزراء
    بالصور...اتهام ماكرون بالعضوية في الماسونية بسبب إشارة رفعها
    الكلمات الدلالية:
    إيمانويل ماكرون, شعبية, استطلاع, الرئاسة الفرنسية, نيكولا ساركوزي, الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik