Widgets Magazine
05:20 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    يوم الفالنتاين في مانيلا، الفلبين

    رجل مسلم ينقذ عشرات المسيحيين في الفلبين

    © REUTERS / Romeo Ranoco
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أقدم المواطن الفلبيني نور لقمان على عمل بطولي، حيث خبأ 64 مسيحيا في منزله، فحافظ بذلك على حياتهم.

    خلال محاولة استيلاء "داعش" على مدينة مراوي، والتي تقع في جزيرة مينداناو الفلبينية، كان المسيحيون ينجزون أعمال إصلاحية في منزل نور لقمان.
      وقال "عند بدء الاعتقال، عجز المسيحيون المتبقيون على مغادرة المدينة، لذلك أخذت على عاتقي مسؤولية حمايتهم".
    عندما وصل "داعش" إلى منزله، قدر لقمان على إقناعهم بالرحيل، وعلق لقمان قائلا: "لو دخلت داعش إلى المنزل لذبحوا كل المسيحيين المخبئين في المنزل".
    ووفقا للسلطات الفلبينية، حوالي 30 مدنيا و 38 جنديا قتلوا خلال محاولة لتحرير المدينة. لكن تم تحريرها في النهاية، فقتل 120 متشددا وتم إنقاذ أكثر من 1200 شخص من قبل الجيش.

    انظر أيضا:

    الفلبين تمنع رعاياها من العمل في قطر
    الفلبين ستتوقف عن شراء عتاد عسكري مستعمل من أمريكا
    شرطة الفلبين: لا يوجد أي مؤشر على ارتباط عملية مانيلا بالإرهاب
    "داعش" جديد ينشأ في "الفلبين" بينهم سعوديون وباكستانيون وشيشانيون ومغاربة
    الفلبين تتحرك لاستعادة مدينة من "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    داعش, المسيحية, الإسلام, حصار داعش, عمل إرهابي, الفلبين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik