22:09 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    باميلا اندرسون

    باميلا أندرسون تطالب ماكرون منح مؤسس ويكيليكس حق اللجوء

    © Sputnik . Maksim Blinov
    العالم
    انسخ الرابط
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)
    0 40
    تابعنا عبر

    جددت الممثلة الأمريكية، باميلا أندرسون، دعمها لمؤسس "ويكيليكس"، جوليان أسانج، بنشرها رسالة مفتوحة وجهتها إلى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وزعيم حزب العمال البريطاني المعارض، جيرمي كوربن.

    وطالبت أندرسون في رسالتها ماكرون بمنح أسانج حق اللجوء، فيما ناشدت كوربن بضرورة ضمان بريطانيا سلامته وأمنه إذا ما قرر مغادرة سفارة الإكوادور في لندن.

    وعنونت الممثلة الأمريكية رسالتها تحت عنوان "لماذا قلبي، دوما جنبا إلى جنب مع جوليان".

    وقالت في رسالتها: "تأملاتي في جوليان تجعلني دوما اتساءل ما هي المميزات، التي تجعل من هذا الرجل شخصية جنسية مثيرة؟"، لتجيب قائلة "بالطبع، الجاذبية في الرجل تنبع دوما من جرأته وشجاعته".

    وتابعت قائلة "نشاطات وأعمال أسانج ونضاله من أجل حقوق المظلومين، تجعل منه رجلا هاما جدا ومثيرا جنسية لغاية".

    ومضت قائلة "تصرفاته أعتقد أنها تستحق منه حق اللجوء في فرنسا، وتفرض على بريطانيا ضمان أمنه وسلامته".

    وأردفت بقولها "أناشد إيمانويل ماكرون وزوجته، بريجيت ترون، انا المقيمة في فرنسا، واعتبرها بيتي الثاني، أن التقي بكم لشرح ملابسات قضية أسانج…فرنسا يمكن أن تثبت قوتها للعالم كله، وأنتم يمكنكم أن تثبتوا قوة واستقلاليلة شخصيتكم، لو منحتم حق اللجوء لجوليان".

    واستطردت قائلة "زعيم حزب العمال البريطاني، كوربن، يبدو أنه مثل أسانج ضحية لاضطهاد وسائل الإعلام البريطانية، لذلك ينبغي عليه أن يفهم وضعية أسانج، ويمد له يد المساعدة عن طريق تأمين ممر آمن له للخروج من السفارة الإكوادورية في لندن".

    يذكر أن الإكوادور منحت أسانج حق اللجوء السياسي في يونيو/حزيران عام 2012، لكن بريطانيا أكدت مرارا وتكرارا منذ ذلك الحين أنها ستعتقله في حال غادر مبنى سفارة الإكوادور في لندن.

    وكان "ويكيليكس" قد نشر منذ عام 2010 آلاف الوثائق الأمريكية السرية، بما في ذلك المواد المتعلقة بالعمليات العسكرية الأمريكية في العراق وأفغانستان، الامر الذي أحرج الإدارة الأمريكية.

    الموضوع:
    ملفات "ويكيليكس" و"بنما" السرية (113)

    انظر أيضا:

    باميلا أندرسون تكشف أمرا غريبا عن مؤسس موقع ويكيليكس
    ماذا طلبت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون من المرشحين للرئاسة الفرنسية
    ماذا كانت تفعل باميلا أندرسون في غرفة مؤسس "ويكيليكس"
    الممثلة الشهيرة باميلا أندرسون وعدت ميلانيا ترامب بهدية روسية...تعرف عليها
    باميلا أندرسون تكشف سبب تعاونها مع روسيا في مجال حماية الحيوان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ويكيليكس, أخبار فرنسا, حق اللجوء, القبض على أسانج, إقامة أسانج, علاقات أسانج, جيرمي كوربن, إيمانويل ماكرون, جوليان أسانج, باميلا أندرسون, الإكوادور, بريطانيا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik