14:34 GMT03 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 151
    تابعنا عبر

    كشفت وزارة الخزانة الأمريكية، عن تورط عائلة "آل ثاني" الحاكمة في قطر في تمويل ودعم المنظمات الإرهابية المتطرفة بحجم تمويل وصل إلى نحو 64 مليار دولار من عام 2010 وحتى عام 2015.

    ووفقا لما نشرته صحيفة الجزيرة السعودية، فإن النظام القطري يعاني من أزمة استعادة الثقة الخليجية والعربية، بإصراره على سياسة التآمر ضد جيرانه وأشقائه وتهديد أمنهم الوطني، مؤكدة أن ذلك ما دعا وزير الخارجية الإماراتي أنور قرقاش يؤكد على أن أي اتفاق يقضي بإنهاء تمويل قطر للإرهاب سيتطلب نظاماً رقابياً غربياً لإلزام الدوحة به.

    وكشفت الصحيفة السعودية، عن أن وزير الداخلية القطري، عبد الله بن خالد بن حمد آل ثاني، عام 2013، فتح أبواب الإمارة للمقاتلين الأفغان ومتهم بإيواء 100 متشدد في مزرعته في قطر ومدهم بجوازات السفر لتسهيل تنقلهم.

    كما أن من بين أفراد الأسرة الحاكمة، عبدالكريم آل ثاني، وهو متهم أيضاً بتمويل الإرهاب، فقد قدم الحماية في منزله لزعيم تنظيم القاعدة في العراق، أبو مصعب الزرقاوي، أثناء انتقاله من أفغانستان إلى العراق عام 2002، ومنح جوازًا قطريًا للزرقاوي، وموله بمليون دولار أثناء تشكيل تنظيمه شمال العراق.

    انظر أيضا:

    ماذا فعل ترامب مع سفيرة أمريكا في قطر
    الإمارات: أمريكا تمنعنا من التصعيد ضد قطر
    السفير عبد الله الأشعل: أمريكا لن تسمح بالصدام المسلح في قطر
    أمريكا تدعو السعودية والإمارات إلى تخفيف الحصار عن قطر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العالم العربي, أخبار أمريكا, أخبار دول الخليج, أخبار السعودية, أخبار قطر, تنظيم القاعدة, تمويل الإرهاب, أزمة قطر ودول الخليج, قطع العلاقات مع قطر, الحكومة الأمريكية, الحكومة الإماراتية, الحكومة السعودية, الحكومة القطرية, عبد الله بن خالد بن حمد آل ثاني, أبو مصعب الزرقاوي, أنور قرقاش, الإمارات, أمريكا, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook