22:12 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    أجرت القوات الأمريكية والبريطانية أول مناورة دفاعية واسعة النطاق لحلف شمال الأطلسي على الحدود بين بولندا وليتوانيا للتدريب على مواجهة "احتمال" أن تحاول روسيا عزل دول البلطيق عن بقية أعضاء التحالف الغربي.

    تمتد الحدود بين البلدين بطول 104 كيلومترات وسط أراض زراعية وتلال صغيرة في منطقة تعرف باسم ممر سوالكي والتي إذا "استولت" روسيا عليها فستعزل استونيا ولاتفيا وليتوانيا.

    وشاركت مروحيات أمريكية وطائرات بريطانية على مدى يومين في تدريبات شملت كذلك قوات من بولندا وليتوانيا وكرواتيا في محاكاة للدفاع عن بؤرة التوتر المحتملة.

    وقال اللفتنانت جنرال الأمريكي بن هودجيز لرويترز "الممر معرض للخطر بسبب موقعه الجغرافي. ليس من المحتمل وقوع هجوم بالطبع لكن… إذا أغلق فسيكون هناك ثلاثة حلفاء في الشمال معزولين عن بقية التحالف".

    وتنفي روسيا أي خطط لغزو البلقان وتقول إن حلف شمال الأطلسي هو الذي يهدد استقرار شرق أوروبا بتكثيف وجوده العسكري هناك وإجراء مثل هذه التدريبات العسكرية.

    لكن هودجيز الذي يقود القوات الأمريكية في أوروبا قال إن من الضروري للحلف إظهار مدى استعداده.

    وأضاف "يتعين علينا أن نتدرب وأن نظهر أن بإمكاننا دعم حلفائنا في إبقاء (الممر) مفتوحا والحفاظ على ذلك الرابط".

    انظر أيضا:

    مقاتلات الناتو ترافق "تو-160" الروسية خلال تحليقها فوق البلطيق
    بالصور...العثور على مركبة فضائية غريبة في بحر البلطيق
    مناورات جوية جديدة لحلف الناتو فوق بحر البلطيق
    الكلمات الدلالية:
    الناتو, روسيا, بحر البلطيق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook