03:01 22 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال الإجابة على أسئلة المواطنين، البث المباشر، 15 يونيو/ حزيران 2017

    أزمة حلها في يد بوتين

    © Sputnik. Mikhael Klimentiev
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    تحدث الرئيس الأوكراني السابق ليونيد كوتشما على شبكة تلفزيون "112" عن أزمة تفجرت في أوكرانيا بعد وقوع انقلاب في العاصمة كييف عام 2014.

    وتسببت تلك الأزمة في إشعال الصراع الحربي في جنوب شرق أوكرانيا حيث رفض سكان منطقة دونباس الخضوع للسلطة الانقلابية المناوئة "للشرق" والموالية "للغرب".

    وتم في فبراير/شباط 2015 توقيع الاتفاقية المعروفة باسم "اتفاقات مينسك" (نسبة إلى مدينة مينسك العاصمة البيلاروسية التي شهدت توقيع اتفاقية حل أزمة دونباس بالطرق السلمية. غير أنه يبدو أن السلطة الأوكرانية لا تستطيع ولا تريد تنفيذ اتفاقات مينسك.

    وكشف الرئيس الأوكراني السابق ليونيد كوتشما في مقابلة تلفزيونية مَن يستطيع حل الأزمة الأوكرانية.

    ولفت كوتشما إلى أن عدم تنفيذ اتفاقات مينسك لن يساعد أوكرانيا على الخروج من أزمتها.

    ونوه الرئيس الأوكراني السابق بأن الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا لن تقدما الدعم اللازم لإخراج أوكرانيا من أزمتها.

    وأشار كوتشما إلى وجود مَن يستطيع أن ينهي الصراع الدائر في جنوب شرق أوكرانيا وهو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

    إلا أن كوتشما خلص إلى استنتاج غريب، زاعما أن النزاع في أوكرانيا يصب في مصلحة بوتين.

    ويتناقض هذا الاستنتاج مع حقيقة أن محادثات مينسك التي أسفرت عن اتفاقات مينسك انطلقت بناء على مبادرة من قبل الرئيس بوتين.

    انظر أيضا:

    بوروشينكو يدعو بوتين للعيش في القرم
    اكتشاف حيتان "جندها" بوتين
    بوتين تنبأ عن "حادثة كييف"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, تصريحات, بوتين, أوكرانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik