00:13 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    منع حاكم مدينة اسطنبول التركية مسيرة للمثليين والمتحولين جنسيا كان من المقرر تنظيمها في المدينة غدا الأحد متعللا بمخاوف أمنية بعد تهديدات من جماعة قومية متشددة.

    وهذا هو العام الثاني على التوالي الذي تمنع فيه سلطات اسطنبول تلك المسيرة التي وصفت من قبل بأنها الأكبر في العالم الإسلامي. بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

    وهددت جماعة قومية متطرفة الأسبوع الماضي بمنع المسيرة بالقوة إذا لم تمنعها السلطات وقال مكتب حاكم المدينة اليوم السبت إنه اتخذ القرار بسبب مخاوف على أمن المشاركين في المسيرة والسياح والسكان.

    وقال منظمو المسيرة إنهم سيناقشون الرد على منع المسيرة في وقت لاحق اليوم السبت.

    وعادة ما تتسم مسيرة المثليين في اسطنبول بالسلمية.

    لكن الشرطة استخدمت قبل عامين الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لتفريق المشاركين فيها بعد أن قال المنظمون إن السلطات رفضت منحهم تصريحا بسبب تزامن المسيرة مع شهر رمضان.

    والمثلية الجنسية ليست جريمة في تركيا على خلاف الكثير من الدول الإسلامية الأخرى.

    ويقول منتقدون إن الرئيس رجب طيب إردوغان وحزب العدالة والتنمية الحاكم ذا الجذور الإسلامية لا يظهرإن هناك اهتماما يذكر بتوسيع نطاق حقوق الأقليات والمثليين والنساء ولا يبديان أي تساهل مع المعارضة.

     

     

    انظر أيضا:

    القنصلية الأمريكية في أربيل ترفع علم المثليين فوق مبناها
    وفاة مصمم راية المثليين في العالم
    "التعاون الإسلامي" ترفض الاعتراف بحقوق المثليين جنسيا
    شاهد كيف عبر سعوديون عن تقديرهم لـ"المثليين"
    الكلمات الدلالية:
    مسيرة, حقوق المثليين, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook