05:20 GMT18 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    107
    تابعنا عبر

    أعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة رصدت استعدادات سورية لشن هجوم كيميائي جديد.

    إلا أن البيت الأبيض لم يقدم أدلة أو براهين.

    وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نويرت للصحفيين تعقيبا على ما أعلنه البيت الأبيض في يوم الاثنين، في إشارة إلى عدم تدعيم مزاعم تحضير الحكومة السورية لهجوم كيماوي جديد بأية براهين:

    ما كان (للبيت الأبيض) أن يقدمها لأنه يُنظر إلى هذا كمسألة استخبارية. وكما تعرفون تظهر أحيانا مسائل من هذا النوع لا نتدخل في تفاصيلها.

     

    انظر أيضا:

    السفيرة هيلي: إدارة ترامب ترى نشاطا في سوريا "مماثلا" للاستعدادات لهجوم كيميائي
    تحذير البنتاغون من هجوم كيميائي في سوريا أثار الاستغراب عند الجنود الأمريكيين
    ماكرون يتفق مع ترامب على رد مشترك في حال وقوع هجوم كيميائي في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الولايات المتحدة, تهمة, وزارة الخارجية الأمريكية, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook