05:35 GMT19 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت ألمانيا وفرنسا أنهما لا يرغبان في عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالكامل، خلال قمة مجموعة العشرين في هامبورغ، بسبب خروج بلاده المزمع من اتفاقية باريس لحماية المناخ.

    وحسب (د.ب.أ) اعترفت المستشارة الألمانية آنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بوجود خلافات مع ترامب لكنهما أكدا أيضا وجود قواسم مشتركة.

    وفي ردها على سؤال حول ما إذا كان من الممكن أن تخرج القمة ببيان منفصل عن المناخ بدون مشاركة الولايات المتحدة، قالت ميركل اليوم الخميس: "نحن نقف مع اتفاقية باريس لكننا نعمل على أن نجد حلولا مشتركة".

    جاء ذلك في أعقاب لقاء عقدته ميركل اليوم في برلين مع شركاء أوروبيين في قمة مجموعة العشرين.

    وأكدت ميركل على وجود "خلافات في قضايا مختلفة كما توجد قواسم مشتركة على الجانب الآخر" وساقت ميركل أمثلة على هذه القواسم المشتركة كالحرب على الإرهاب وجهود تحسين وضع المرأة والصحة.

    وقالت ميركل إن الولايات المتحدة "هي جزء مهم من مجموعة العشرين، ولذلك فإننا سنعمل كل شيء من أجل أن نعمل سويا وألا نغطي في نفس الوقت على الخلافات".

    من جانبه، قال ماكرون: "إذا عزلنا دولة ما فإن ذلك لن يؤدي إلى شيء" ولفت إلى أن ترامب أدلى بتصريحات واضحة في موضوع المناخ.

    ورأى ماكرون أن خروج القمة ببيان مشترك أمر مهم، وأضاف أن الأوروبيين سيظلون عن رأيهم.

    في الوقت نفسه، أكد ماكرون على العلاقات القديمة والمتجذرة بين بلاده والولايات المتحدة على سبيل المثال في التعاون العسكري والتعاون في الحرب على الإرهاب.

    وعقدت ميركل اللقاء مع الشركاء الأوروبيين في مجموعة العشرين للتحضير للقمة التي ستنعقد يومي السابع والثامن من الشهر المقبل في هامبورغ.

    انظر أيضا:

    الشرطة الفرنسية تعتقل رجلا حاول دهس حشد أمام مسجد بسيارته
    الكلمات الدلالية:
    إيمانويل ماكرون, دونالد ترامب, أخبار ترامب, اتفاقية تغير المناخ, عزل, قمة العشرين, ميركل, أمريكا, ألمانيا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook