00:37 23 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الفلبين

    المسلمون يقتربون من الحكم الذاتي في الفلبين

    © REUTERS/ ERIK DE CASTRO
    العالم
    انسخ الرابط
    0 345 0 0

    تعهد رودريغو دوتيرتي الرئيس الفلبيني، أمس الاثنين 17 يوليو/ تموز، بمنح حكم ذاتي للطائفة المسلمة جنوبي بلاده، وهو ما جاء في خطاب ألقاه أمام قادة جبهة تحرير مورو الإسلامية وعدد من المسؤولين الحكوميين.

    ونقلت شبكة channelnewsasia  عن رودريغو، قوله:

    هذه خطوة مهمة في اتجاه إنهاء قرون من الكراهية وعدم الثقة والظلم الذي كلفنا حياة الملايين من الفلبينيين.

    وقال رودريغو إنه بصدد إعادة مشروع قانون بانغسامورو الأساسي، الذي كتبه بشكل مشترك وقدمه له مسؤولون حكوميون وقادة جبهة تحرير مورو الإسلامية، وفي هذا الإطار أعلن:

    سأدعم هذا المشروع في الكونغرس ولن نواجه اعتراضا على أحكام تتفق مع الدستور وتطلعات شعب مورو.

    وصرح مراد إبراهيم رئيس جبهة مورو:

    نعيش في أوضاع خطيرة جدا ونراقب باشمئزاز كبير الدمار الذي تسبب به التطرف العنيف في مدينة مراوي، فهؤلاء الأشخاص المضللين ملؤا الفراغ الناجم عن فشلنا في سن القانون الأساسي وغذوا شعور شعبنا بالإحباط.

    من ناحيته توقع أيرين سانتياغو، كبير مفاوضي السلام في الحكومة الفلبينية، تمرير مانيلا لمشروع القانون خلال عام، مضيفا أن الاثني عشر شهرا القادمة ستشهد فرصا كبيرة، لكنها أيضا محفوفة بالمخاطر.

    انظر أيضا:

    مبعوثون من الفلبين يلتقون بأحد زعماء داعش
    متشددون موالون لتنظيم "داعش" يقتحمون مدرسة في الفلبين
    إندونيسيا تنشر مقاتلات سوخوي لتأمين حدودها تحسبا لفرار متشددين من الفلبين
    رئيس الفلبين: نهاية المتشددين أصبحت قريبة
    اختفاء 70 شرطيا بعد اشتباكات مع مسلحين في الفلبين
    رجل مسلم ينقذ عشرات المسيحيين في الفلبين
    الكلمات الدلالية:
    ظلم, حكم ذاتي, تحالفات طائفية, مسلمين, جبهة تحرير مورو الإسلامية, الفلبيني رودريغو دوتيرتي, مدينة ماراوي, الفلبين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik