19:37 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    كشف تقرير نشرته وكالة الأنباء الألمانية (د أ ب)، عن تعرّض ما لا يقل عن 547 من أعضاء جوقة منشدين في كنيسة كاثوليكية مرموقة بألمانيا للانتهاكات الجنسية في الفترة الواقعة ما بين 1945 وبداية التسعينيات من القرن الماضي.

    القاهرة — سبوتنيك. وتعتبر الاتهامات المحيطة بجوقة الإنشاد الكنسي، "روغرنزبورغ دومسباتزن" جزءاً من موجة الانتهاكات التي ارتكبت من قبل رجال الدين الكاثوليك، والتي كُشف عنها في عام 2010.

    وقال المحامي أولريش ويبر والذي تم تكليفه بالتحقيق في الاعتداءات، اليوم الثلاثاء، "تمت ممارسة العنف تجاه الأطفال في جوقة الإنشاد في المرحلة ما قبل المدرسية، ومرحلة الدراسة الثانوية".

    وأضاف المحامي ويبر أن العديد من الضحايا وصفوا الوقت الذي قضوه في المدرسة الداخلية بأنه "أسوأ أيام حياتهم، حيث كان يخيم عليهم الخوف والعنف والعجز".

    انظر أيضا:

    ألمانيا تؤجل صفقة بيع غواصات لإسرائيل بسبب شبهات بالفساد
    ديون وعدم وجود رجال...أغرب 10 معلومات عن ألمانيا
    أبطال استخدام "الكيميائي" عبر التاريخ ... ألمانيا وأمريكا قتلتا وشوهتا ملايين البشر
    مشروع سياحي "مغمور" يرى النور في ألمانيا قريبا
    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا, كنيسة, انتهاكات جنسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook