19:53 17 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    قلنسوة اليهود

    المجلس المركزي لليهود يحذر من زيادة معاداة السامية بألمانيا

    © Sputnik. Valery Melnikov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    حذر المجلس المركزي لليهود في ألمانيا من زيادة معاداة السامية في ألمانيا.

    وحسب (د.ب.أ) قال رئيس المجلس جوزيف شوستر في تصريحات خاصة لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد: "أوصي في بعض أحياء المدن الكبرى بألا يعلن المرء عن نفسه بصفته يهوديا".

    وأوضح أن الخبرة أظهرت أن ارتداء الكيباه (غطاء الرأس اليهودي) أو القلادة المحتوية على نجمة داود يمكن أن يؤدي إلى تهديدات لفظية أو جسدية.

    وفي الوقت ذاته اتهم شوستر الحكومة الاتحادية بالقيام بمكافحة مترددة ضد معاداة السامية، لافتاً إلى أنه لم يتم تعيين مفوض لمكافحة السامية خلال الفترة التشريعية الحالية.

    وأضاف رئيس المجلس المركزي لليهود قائلا: "يتم استخدام /كلمة يهودي/ بصفتها شتيمة في المدارس وكذلك في الملاعب الرياضية".

    وأشار إلى أن المجلس المركزي لليهود يراقب مثل هذه الظاهرة "للأسف منذ بضعة أعوام وبشكل منتشر للغاية لدرجة أننا لا يمكننا التحدث عن حالات فردية"، لافتاً إلى أن الأحكام المسبقة المعادية للسامية منتشرة على نطاق واسع بين تلاميذ مسلمين بصفة خاصة.

    وقال: "لذا من المهم بالنسبة لنا أن يتم نقل المزيد من المعرفة عن اليهودية في الحصة المدرسية من أجل التصدي لهذه الأحكام المسبقة".

    وتابع شوستر قائلا: "يتعين على المجتمع بأسره التعامل مع مشكلة معاداة السامية على محمل الجد دون وضع المسلمين جميعا تحت طائلة الاشتباه".

    واتهم رئيس المجلس المركزي لليهود جمعيات إسلامية في ألمانيا بعدم بذل جهد في هذا الشأن، وقال: "يمكن ويتعين على جميع الجمعيات الإسلامية فعل المزيد، فلديهم مسؤولية كبيرة فيما يتعلق بموضوع السامية".

    انظر أيضا:

    يلدريم: ننتظر من إسرائيل الرجوع عن خطأ إغلاق المسجد الأقصى بأسرع وقت
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ألمانيا, نجمة داوود, معاداة السامية, المجلس المركزي لليهود, اليهود, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik