09:40 18 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    استمرار "غضب الأقصى" (47)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعربت وزارة الخارجية الألمانية في بيان أصدرته اليوم الخميس27 يوليو/ تموز، عن أملها في التوصل إلى تسوية للأوضاع المتوترة في القدس.

    موسكو — سبوتنيك. وجاء في بيان الخارجية الألمانية:

    راقبنا بقلق في الأيام الأخيرة الوضع في القدس، وترحب الحكومة الاتحادية بالمفاوضات البناءة بين إسرائيل والأردن حول خطوات ملموسة لتهدئة الوضع في الحرم القدسي الشريف، ويعطينا التطور الجديد سببا للأمل، بعودة المؤمنين، وأن الطقوس ستجري غدا الجمعة بشكل سلمي.

    وتدعو ألمانيا جميع أطراف النزاع إلى التركيز على حلول مقبولة، ووصفت وزارة الخارجية النداءات، التي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الوضع بـ "غير المسؤولة".

    وتعود فصول الأحداث الجارية إلى يوم 14 تموز/ يوليو الجاري حين نفذ ثلاثة شبان فلسطينيين أبناء عمومة من بلدة أم الفحم داخل الخط الأخضر عملية في باحات المسجد الأقصى في القدس قتلوا خلالها شرطيين إسرائيليين، وأصابوا ثالثا بجروح قبل أن يقتلوا قرب صحن قبة الصخرة.

    وفرضت إسرائيل إجراءات على ضوء العملية، بدأتها بإغلاق المسجد الأقصى ليومين أمام المصلين ثم بدأت بنصب بوابات إلكترونية لكن المصلون قابلوها بالرفض وأدوا الصلوات قرب بوابات المسجد الأقصى وخارج أسوار البلدة القديمة واستمرت تل أبيب في هذه الإجراءات لأيام عدة فاشتد الغضب في الشارع الفلسطيني والمقدسي حيث قتل 4 فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي فيما نفذ شاب فلسطيني عملية في مستوطنة حلميش شمال غرب رام الله قتل خلالها 3 إسرائيليين وأصاب رابعة بجروح قبل أن تعتقله السلطات الإسرائيلية.

    ويستمر رفض الفلسطينيين للإجراءات الإسرائيلية منذ قرابة الأسبوعين لكن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، قرر على ضوء الأحداث خلال اجتماعه بالمجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية إزالة البوابات الإلكترونية واستبدالها بكاميرات مراقبة حديثة وهو ما أثار حفيظة الفلسطينيين الذين عبروا عن رفضهم لأي إجراءات وأبوا بلوغ الحرم القدسي إلا بإزالة الإجراءات كافة لتقوم السلطات الإسرائيلية بإزالة الجسور والممرات الحديدية التي كانت تنوي زرع كاميرات مراقبة عليها ما أثار فرحة الفلسطينيين.

    الموضوع:
    استمرار "غضب الأقصى" (47)

    انظر أيضا:

    الاتحاد الأوروبي يطلق برنامج مساعدات إنسانية جديد للاجئين في ألمانيا
    أردوغان: على ألمانيا أن تستعيد ثباتها
    رئيس وزراء تركيا: ألمانيا شريك استراتيجي أزلي
    ألمانيا تجمد مشروعات تسليح مع تركيا
    وزير الخارجية التركي: ألمانيا تسمح للإرهابيين بالنشاط فوق أراضيها
    وزير خارجية ألمانيا يعلن إجراءات ضد تركيا
    ألمانيا تدعو لـ"قمة الديزل"
    الكلمات الدلالية:
    تعليق, اشتباكات الأقصى, الخارجية الألمانية, وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل, القدس, ألمانيا, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik