02:48 20 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    العرض العسكري بمناسبة الذكرى الـ 206 لعيد الاستقلال في كاراكاس، فنزويلا 5 يوليو/ تموز 2017

    الحرس الوطني الفنزويلي يقوم بحماية البرلمان

    © REUTERS / Marco Bello
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    اتخذ الحرس الوطني الفنزويلي إحدى قاعات قصر الجمعية الوطنية بالبلاد مقرا له في إطار الإعداد لضمان أمن أعمال الجمعية الوطنية التأسيسية.

    موسكو-سبوتنيك. قالت مصادر لوكالة "إي إف إيه": دخلت عناصر الحرس الوطني إلى القاعة البيضاوية، ليلة يوم الأربعاء.

    هذا وكانت فنزويلا قد شهدت، يوم الأحد الماضي، انتخابات الجمعية التأسيسية، التي من المنتظر أن تقوم بإعداد تعديلات على دستور البلاد.

    وأتى تشكيل هذه الهيئة بمبادرة من رئيس البلاد نيكولاس مادورو، في الوقت الذي رفضت فيه المعارضة الاعتراف بأحقية إجراء هذه الانتخابات، مشيرة إلى أن إجراءها كان من المفروض أن يتم عبر عملية استفتاء عام.

    وكان المجلس الانتخابي الوطني الفنزويلي قد أعلن أن نسبة المشاركين في انتخابات يوم الأحد الماضي، لاختيار الجمعية التأسيسية وصلت إلى 41.53 بالمائة، أي إلى ثمانية ملايين ناخب.

    وتنفي المعارضة المحلية هذه الأنباء، مشيرة إلى أن نحو 90 بالمائة من الناخبين لم يشاركوا في هذه الانتخابات على الرغم من تمديد فترة التصويت لساعة واحدة.

    من جانبه تعهد الرئيس نيكولاس مادورو، الذي تراجعت شعبيته جراء الانهيار الاقتصادي الذي شهدته البلاد خلال فترة حكمه، بأن تعمل الجمعية التأسيسية على إرساء السلام، وذلك بعد أربعة أشهر من احتجاجات المعارضة التي سقط خلالها أكثر من 120 قتيلا.

    ويقول معارضون إن الجمعية التأسيسية ستسمح لمادورو بحل الكونغرس الذي تهيمن عليه المعارضة وتأجيل الانتخابات المستقبلية وإعادة كتابة القواعد الانتخابية للحيلولة دون هزيمة الاشتراكيين في الانتخابات القادمة.

    انظر أيضا:

    ألمانيا تطالب فنزويلا بإطلاق سراح المعارضين المعتقلين
    ترامب يطالب فنزويلا بالإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين بشكل فوري
    كوبا: ما يحدث مع فنزويلا هجمة دولية منسقة لإسكاتها
    الكلمات الدلالية:
    جيش, انتخابات, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik