20:08 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    مسلحين

    طاجيكستان تعلن عن عدم تعقبها لأقارب المتطرفين

    Nezar Mihoub
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أعلن النائب العام في طاجيكستان، يوسف رحمانوف، اليوم الخميس، أن مؤسسات الدولة الطاجيكية لا تمارس أي ضغط على أهل وأقارب أعضاء حركة المعارضة المحظورة.

    دوشنبيه — سبوتنيك. وقال رحمانوف للصحفيين "مؤسسات الدولة لا تمارس أي ضغط على عائلات وأقارب الأشخاص المطلوبين للعدالة من أعضاء حركات المعارضة المحظورة في طاجيكستان. ولكن في إطار القضايا الجنائية، كل شخص قريب — وأفراد العائلات وأقارب أعضاء المنظمات الإرهابية والمتطرفة المحظورة في طاجيكستان، مثل "مجموعة الـ 24" وحزب النهضة الإسلامي، وغيرها، سيتم استجوابهم، ولن يمارس هنا أي ضغط عليهم".

    وأضاف النائب العام أيضا، بأنه فيما يتعلق بجميع مواطني طاجيكستان، الذين تم تجنيدهم وإرسالهم إلى المنظمات الإرهابية والمتطرفة في سوريا والعراق، تم فتح قضايا بحقهم في البلاد، وجار البحث عنهم. وبحسب رحمانوف، عند إلقاء القبض عليهم ستتم ملاحقتهم قضائياً.

    وقال رحمانوف بهذا الصدد "قبل الذهاب إلى الحرب، كان من الضروري التفكير في العواقب. الجهل بالقانون لا يعفيك من المسؤولية. المشاركة في القتال إلى جانب الإرهابيين — هي جريمة. لا يوجد تسامح مع الإرهابيين. هم وحدهم لا يمكنهم العودة بأنفسهم، سيتم إلقاء القبض عليهم وتسليمهم لنا، وسيتم تقديمهم للعدالة. هم يشكلون تهديدا للمجتمع والدولة. يمكن أن يستثنى من ذلك النساء والأطفال".

    وكان وزير الداخلية الطاجيكستاني قد أعلن للصحفيين، أنه لا يوجد اضطهاد لأقارب أو أفراد مقربين من جماعات المعارضة المحظورة في البلاد.

    ووفقا للأرقام الرسمية، يوجد في صفوف الجماعات الإرهابية في سوريا والعراق ، 1415 شخصاً من مواطني طاجيكستان، وهناك أكثر من 200 مسلح قتلوا.

    الكلمات الدلالية:
    متطرفين, رحمانوف, طاجيكستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik