19:54 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    هنأ الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، القوات المسلحة في بلاده، اليوم الأحد، على تصديها لهجوم إرهابي في ثكنة عسكرية في مدينة فالنسيا بوسط البلاد.

    وكانت القوات المسلحة في فنزويلا سيطرت على تمرد عسكري في فالنسيا، والذي سعى إلى "استعادة النظام الدستوري" بعد يومين من تشكيل هيئة تشريعية لها صلاحيات خاصة والتي تعرضت لانتقادات، حيث اُعتبِرت إهانة للديمقراطية، بحسب "رويترز".

    ونشرت وسائل إعلام فنزويلا، تسجيلا مزعوما يظهر مجموعة من الرجال ترتدي زيًا عسكريًا، يعلنون فيه بدء انتفاضة من أجل استعادة الديمقراطية في المدينة.

    وقال رجل في الكلمة المزعومة، يدعى، خوان كاجواريبانو، إن أي وحدة عسكرية سترفض الدعوة إلى التمرد، ستصبح بمثابة هدفًا عسكريًا لهم.

    ​ولم يتسن التأكد من صحة تلك المزاعم من عدمها، ولكن ما ظهر أن الفيديو المزعوم للرجال الذين يرتدون الزي العسكري، تم حذفه من موقع "يوتيوب" بعد وقت قصير من نشره.

    ونشرت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية تقريرًا لاحقًا، أكدت فيه أن القوات الفنزويلية تحركت للسيطرة على قاعدة "باراماكاي" العسكرية، التي سيطر عليها جنود وسط البلاد.

    انظر أيضا:

    تقارير عن "هجوم إرهابي" في مدينة "فالنسيا" وسط فنزويلا
    عزل المدعي العام في فنزويلا من منصبها بقرار من الجمعية التأسيسية
    الاتحاد الأوروبي يدرس اتخاذ "مجموعة كاملة من الإجراءات" بخصوص فنزويلا
    ترامب يطالب فنزويلا بالإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين بشكل فوري
    رئيس فنزويلا يتحدى العقوبات الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, فالنسيا, مادورو, رئيس فنزويلا, إرهاب, أخبار العالم الآن, أخبار فنزويلا, هجوم, جيش, أخبار, قوات مسلحة, تصدي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook