04:02 22 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    ضحايا هجوم برشلونة

    خبير: الأعمال الإرهابية في إسبانيا أظهرت عدم نية مسلحي "داعش" الاستسلام

    © REUTERS / STRINGER
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    رأى رئيس "الرابطة الدولية للمحاربين القدامى"، في وحدة مكافحة الإرهاب "ألفا" الروسية، سيرغي غونشاروف، أن الأعمال الإرهابية التي ارتكبت يوم الخميس في إسبانيا تظهر أن مسلحي تنظيم "داعش"، لا ينوون وقف نشاطهم رغم كل الهزائم العسكرية التي لحقت بهم في سوريا والعراق.

    موسكو — سبوتنيك. وقال غونشاروف، لوكالة "سبوتنيك": "يسعى تنظيم "داعش" من خلال تنفيذ هذا الهجوم الإرهابي، إلى إظهار أنه بالرغم من الهزيمة في سوريا والعراق فإن ذلك لم يكسره ويعتزم نقل أنشطته إلى دول أخرى".

    وأشار المتحدث إلى أنه ولفترة طويلة، ربما اعتبرت إسبانيا البلد الأكثر هدوءا في أوروبا، حيث جذبت العديد من السياح من مختلف البلدان.

    ويعتقد الخبير أنه، من المحتمل، كان  لهذا العامل تأثير أيضا على اختيار المسلحين لمكان الهجوم الإرهابي.

    مضيفا أنه "لم يطال الأسبان فقط، بل أيضا مواطنين من دول أخرى".

    واختتم غونشاروف بالقول: "استنادا إلى البيانات المتاحة، ووفقا لبصمات الحدث، أعتقد أن تنظيم "داعش" هو بالفعل من كان وراء ذلك"، هذا هجوم مخطط على إسبانيا.

    هذا وأعلنت السلطات الإسبانية، يوم أمس الخميس، مقتل 13 شخصاً وإصابة أكثر من 100 في عملية الدهس في برشلونة، وأكدت السلطات أن الحادث هو عمل إرهابي.

    وقد أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن العملية.

    هذا وتعود جنسيات المصابين نتيجة العمل الإرهابي إلى 24 دولة: إسبانيا وفرنسا وألمانيا وهولندا والأرجنتين وفنزويلا وبلجيكا و بيرو ورومانيا وإيرلندا وكوبا واليونان ومقدونيا وبريطانيا والنمسا وباكستان وتايوان وكندا والإكوادور وأميركا والفلبين والكويت وتركيا والصين، وتعد حالة 15 منهم خطرة، و23 منهم متوسطة الخطر.

    انظر أيضا:

    اعتقال مغربي له علاقة بهجوم برشلونة
    الشرطة الإسبانية: السائق الذي دهس شرطيين ليس له علاقة بهجوم برشلونة الإرهابي
    بالفيديو...لحظة القبض على مشتبه به في تنفيذ هجوم برشلونة
    الكلمات الدلالية:
    الهجوم الإرهابي في برشلونة, إسبانيا, داعش, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik