10:30 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأخير، حول منع المتحولين جنسيا من التطوع في الجيش والدوائر العسكرية الأمريكية، مازال يواجه الكثير من الانتقادات، وآخرها هجوم ابنة وزير الداخلية الأمريكي.

    وجهت جنيفر ديتلفسن، ابنة وزير الداخلية الأمريكي رين زينك، انتقادات لاذعة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد قراره بمنع المتحولين جنسيا من التطوع في الجيش الأمريكي.

    حيث كتبت جنيفر على صفحتها الخاصة على "الإنستغرام" مهاجمة ترامب: "هذا الرجل هو العار، حاولت عدم السماح بكتابة مواضيع سياسية على صفحتي الخاصة، ولكن لم يعد هذا ممكنا، الجلوس وعدم فعل أي شيء، هذا الرجل قطعة من العار".

    ووفقا لواشنطن إكساميندر، فإن هذه الإهانات ترتبط بموقفه من المتحولين جنسيا، وبخاصة بعد إلغائه لقانون أوباما.

    تجدر الإشارة إلى أن جنيفر، كانت قد نشرت هذه المشاركة على حسابها قبل شهر، ولم تلتفت لها وسائل الإعلام الأمريكية إلا بعد أن أصبح القرار رسميا.

    انظر أيضا:

    ترامب يمنع المتحولين جنسيا من الخدمة العسكرية لهذا السبب
    اسطنبول تمنع مسيرة للمثليين والمتحولين جنسيا للعام الثاني
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الجيش الأمريكي, متحول جنسيا, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook