13:43 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    قال الخبير العسكري المعروف إيغور كوروتشنكو إن اندلاع الحرب المحتملة بين الكوريتين من شأنه تدمير عاصمة كوريا الجنوبية "سيؤل" بالكامل، وحدوث كارثة إنسانية وقيام خطر وقوع حرب نووية محدودة.

    وصرح كوروتشنكو، وهو رئيس تحرير مجلة  "الدفاع الوطني" الروسية:

    إن القتال بين كوريا الشمالية وجارتها الجنوبية سيؤدي إلى عواقب إنسانية كارثية من بينها التدمير الكامل لمدينة سيؤل القريبة من الحدود بين الدولتين، بالإضافة إلى سقوط عشرات الآلاف من القتلى بين المدنيين من الجانبين وسيؤدي إلى تفاقم الوضع في المنطقة برمتها.

    وتأتي تصريحات كوروتشنكو ذلك في إطار التعليق على كلمات نائب وزير الدفاع في كوريا الجنوبية سو تشو سوك الذي قال في وقت سابق للصحفيين، إنه تم تكليف وزارته بوضع خطة لصد عملية غزو واسعة النطاق من جانب كوريا الشمالية.

     وتنص الخطة على مهاجمة كوريا الشمالية ومن ثم الاستيلاء على عاصمتها دون مساعدة الولايات المتحدة، وذلك ردًا على التهديدات المتكررة وإطلاق الصواريخ من جانب سلطات  بيونغ يانغ.

    وحذر كوروتشنكو من أنه في حال تعرض كوريا الشمالية لأي اعتداء، فإنها ستوجه ضربات ضد بعض القواعد العسكرية الأمريكية، وهو ما سيضطر الولايات المتحدة لاستخدام الأسلحة النووية كرد انتقامي.

    انظر أيضا:

    مندوب روسيا: يتعين على كوريا الشمالية الحد من برامجها النووية
    مجلس الأمن يقر بأن صواريخ كوريا الشمالية تهديد لجميع الدول ويطالب بوقفها
    زعيم كوريا الشمالية: التجربة الصاروخية الأخيرة مقدمة لاستهداف قاعدة غوام
    كوريا الشمالية تؤكد إطلاق صاروخ فوق أراضي اليابان وتقول إنه باليستي
    لا توجد خطة أمريكية لحظر النفط عن كوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    نتائج, أسلحة نووية, حرب, الجيش الكوري الجنوبي, الجيش الكوري الشمالي, خبير عسكري, كوريا الجنوب, كوريا اشمالية, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook