22:18 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أدان الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون التجربة النووية الجديدة التي قامت بها كوريا الشمالية في وقت مبكر اليوم.

    وقال في بيانٍ رسمي، اليوم الأحد، 3سبتمبر/ أيلول، بأن كوريا الشمالية "لا تنفك عن خرق القانون الدولي والتعرض للسلام والأمن الدولي من خلال تجاربها الصاروخية المتكررة".

    وعبّر الرئيس الفرنسي عن دعم باريس لشركائها في المنطقة، داعياً أعضاء مجلس الأمن لاتخاذ الإجراءات المناسبة بأسرع وقت بحق نظام بيونغ يونغ، وتمنى من الاتحاد الأوروبي أن يعتمد رداً موحداً وواضحاً في وجه كوريا الشمالية.

    وقال البيان: "على المجتمع الدولي أن يتصرف مع هذا الاستفزاز الجديد بحزم شديد من أجل إجبار كوريا الشمالية على استئناف طريق الحوار ومن دون شروط مسبقة ومن أجل حثها على تفكيك كامل برنامجها النووي والبالستي بشكل نهائي".

    انظر أيضا:

    وكالة الطاقة الذرية: تجربة كوريا الشمالية النووية تجاهل لمطالب المجتمع الدولي
    الصين تدعو كوريا الشمالية لوقف تصرفاتها "الخاطئة"
    كوريا الشمالية تعلن أن اختبار القنبلة الهيدروجينية الجديدة حقق نجاحا كاملا
    اليابان تعتزم الدعوة لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن بسبب كوريا الشمالية
    زلزالان في كوريا الشمالية وسيؤل تؤكد أنهما ناجمان عن تجربة نووية
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, كوريا الشمالية, إيمانويل ماكرون, الحكومة الفرنسية, حكومة كوريا الشمالية, الاتحاد الأوروبي, مجلس الأمن الدولي, تجربة نووية, قنبلة هيدروجينية, إدانة دولية, انتهاك القانون الدولي, أخبار كوريا الشمالية, أخبار فرنسا, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook