Widgets Magazine
02:04 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الناس مجتمعين حول ضحايا الاشتباكات بين مسلحي الروهينغا وجيش ميانمار

    بالفيديو...أول تعليق من رئيسة وزراء بورما على "مجازر الروهينغا"

    © REUTERS / MOHAMMAD PONIR HOSSAIN
    العالم
    انسخ الرابط
    1109
    تابعنا عبر

    خرجت رئيسة وزراء بورما عن صمتها، وعلقت للمرة الأولى، على الانتهاكات التي تتعرض لها أقلية الروهينغا المسلمة في ميانمار.

    نشرت فضائية "فرانس 24" أول تصريحات تلفزيونية لأونغ سان سو تشي، رئيسة وزراء بورما، حول أعمال العنف التي يشهدها إقليم الراخين بدولة ميانمار، والتي أدت إلى مقتل ونزوح الآلاف من مسلمي الروهينغا.

    وقالت سو تشي أن "هناك تضليل إعلامي فيما يخص تلك الواقعة، فمن حقنا الحفاظ على أمن بلادنا ضد الإرهاب، كما يتوجب علينا حماية جيراننا من الإرهاب المحتمل".

    يذكر أن الأمم المتحدة رجحت أن تصل أعداد مسلمي الروهينغا الفارين إلى بنغلاديش؛ إثر تصاعد أعمال العنف في ميانمار، إلى نحو 300 ألف لاجئ.

    وقال المتحدث باسم برنامج الغذاء العالمي في بنغلاديش ديبايان بهاتاشاريا لوكالة "رويترز"، أمس الأربعاء، إن "الأمم المتحدة رفعت تقديراتها بشأن أعداد الفارين من الروهينغيا من 120 ألف شخص، إلى 300 ألف".

    وأضاف المسؤول الأممي أن "الفارين وصلوا في حالة صدمة، وكانوا محرومين من وصول الطعام إليهم منذ أكثر من شهر".

    وبحسب إحصاءات أممية، فإن أعداد الفارين الذين وصلوا إلى الحدود البنغالية بالفعل بلغ 146 ألف شخص، على مدار 12 يوما، منذ اندلاع أحداث العنف في ميانمار.

    انظر أيضا:

    إسرائيل مستمرة في توريد أسلحتها إلى ميانمار لاستخدامها ضد الروهينغا
    أردوغان: تركيا تقدم 10 آلاف طن من المساعدات الإنسانية لمسلمي الروهينغا
    مصر تطالب ميانمار بحماية مسلمي الروهينغا
    في عيد الأضحى...مقتل حوالي 400 شخص من مسلمي الروهينغا في ميانمار (فيديو+صور)
    رايتس ووتش: يجب معاقبة المسؤولين عن اغتصاب نساء من الروهينغا
    رئيس وزراء ماليزيا يدعو لوقف إبادة الروهينغا في ميانمار
    ماليزيا تتهم بورما بشن "تطهير عرقي" ضد الروهينغا
    الكلمات الدلالية:
    مسلمي بورما, إعلامي, تضليل, أخبار الروهينغا, أخبار بورما, الروهينغا, مسلمي الروهينجا, المسلمين, رئيس وزراء, أخبار, أونغ سان سو تشي, بورما
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik