05:25 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الجيش الإسرائيلي على الحدود مع قطاع غزة

    إسرائيل تستعد لحرب كبيرة ولكن كل وسائل الإعلام صامتة

    © AP Photo/ Tsafrir Abayov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 288222

    أجرت إسرائيل أكبر تدريبات عسكرية لها منذ أكثر من 20 عاما الأسبوع الماضي، ووفقا لسيناريو التدريبات العسكرية، قام الجيش الإسرائيلي بمحاكاة عمليات عسكرية ضد "حزب الله".

    ونشر على الحدود مع لبنان، قوات ومعدات ضخمة، بما في ذلك البرية والجوية وحتى البحرية. وكان هذا أكبر تركيز وحركة للقوات والمعدات خلال عقدين من الزمان، وفقا لموقع " x-true.info".

    ووفقا للتفسير الرسمي، أجريت التدريبات لإظهار القوة والتصميم لإيران التي عززت وجودها في سوريا و"حزب الله".

    بدأت التدريبات بصراعات حدودية صغيرة، التي تطورت لاحقا إلى عمليات عسكرية واسعة النطاق، وانتهت بالهزيمة الكاملة للعدو. وكان الهدف من هذه المناورات سحق "حزب الله".

    ومن أجل أن تكون المناورات أشبه بالواقع ارتدى الجنود الذين كانوا يمثلون دور أعداء إسرائيل، ألوان "حزب الله" التقليدية وحملوا الأعلام الخضراء.

    بالإضافة إلى نشر إسرائيل أيضا مستشفيين ميدانيين ضخمين، واستخدام مئات المروحيات والشاحنات لنقل ومعالجة الخسائر.

    وسميت المناورات رسميا، باسم "أو ها داغان" ("ضوء الحبوب"). وشارك فيها نحو 20 ألف من المشاة والمدرعات والمدفعيات وغيرها من الألوية والقوات الخاصة والقوات الهندسية والقوات الجوية والبحرية والقوات الخاصة والطائرات بدون طيار وحتى الوحدات الحاسوبية.

    ولفت الموقع الانتباه إلى أن الوقت الذي استغرق لإعداد التدريبات — 18 شهرا. ولذلك، فإن إسرائيل تستعد ليس للقاء مع "حزب الله"، بل مع عدو حقيقي، لحرب كبيرة جدا.

    انظر أيضا:

    نتنياهو: إسرائيل تتعاون مع الدول العربية لمنع تمدد "الإرهاب الإيراني"
    واشنطن تجدد طرحها لعقد مؤتمر إقليمي برعاية ترامب ومشاركة إسرائيل
    بينها دول عربية...إسرائيل تحذر من السفر إلى 44 دولة في الأعياد اليهودية
    الكلمات الدلالية:
    حزب الله, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik