16:40 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن مدير قسم آسيا وأفريقيا في وزارة الخارجية الكازاخستانية، حيدر بيك توماتوف، اليوم الجمعة، أن المشاركين بمحادثات أستانا الدولية حول سوريا، يتباحثون حاليا على تحديد الأطراف المشاركة في مراقبة منطقة خفض التصعيد الرابعة في إدلب.

    موسكو — سبوتنيك. وقال توماتوف، ردا على سؤال حول من سيراقب منطقة خفض التصعيد في إدلب: "هذا بالتحديد ما يجري بحثه الآن".

     وتستضيف عاصمة كازخستان، أستانا،  يومي 14-15 أيلول/سبتمبر الجاري، الجولة السادسة للمحادثات حول تسوية الأزمة السورية.

    وكانت أستانا قد استضافت، في الفترة 4-5 تموز/يوليو عام 2017، الجولة الخامسة من محادثات أستانا حول سوريا.

    ويذكر أن لقاءات الجولات الأربع السابقة بشأن التسوية السورية، كانت قد عقدت في منصة "أستانا"، في 23- 24 كانون الثاني/يناير و 15-16 شباط/ فبراير و 14-15 آذار/مارس و 3-4 أيار/مايو.

    يمكن إيجاز النتيجة الرئيسية لهذه اللقاءات، بإنجاز تشكيل مجموعة عمل مشتركة لمراقبة وقف إطلاق النار في سوريا، الذي تم الاتفاق عليه بين مجموعات المعارضة المسلحة والقوات السورية الحكومية بضمان من روسيا وتركيا وإيران، وتوقيع الدول الضامنة (روسيا وتركيا وإيران) على مذكرة تفاهم بشأن إنشاء مناطق تخفيف التصعيد في سوريا، ما هيأ أكثر للتقدم في عملية الحوار للخروج من الأزمة والصراع الدامي الذي تعاني منه سوريا منذ أكثر من ست سنوات.

    انظر أيضا:

    محادثات أستانا: إنشاء لجنة ثلاثية بمشاركة روسيا وإيران وتركيا
    ست وثائق حول التسوية السورية جاهزة للتوقيع عليها في أستانا
    وصول جميع الوفود المشاركة في أستانا-6
    الكلمات الدلالية:
    تخفيف التصعيد في إدلب, اتفاق, رئيس الوفد الروسي لمفاوضات أستانا ألكسندر لافرينتييف, أستانا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook