19:19 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الخارجية الكوبية، اليوم السبت، إن قرار واشنطن بتقليص عدد موظفي السفارة الأمريكية فى هافانا من شأنه أن يؤثر على العلاقات الثنائية.

    موسكو — سبوتنيك. وأضافت الخارجية في بيان، "نعتبر القرار الذي أعلنته وزارة الخارجية الأمريكية، متسرع، وسيكون للقرار تأثير على العلاقات الثنائية بين البلدين، خاصة في مجال القضايا ذات الاهتمام المشترك".

    يذكر أن الولايات المتحدة، قلصت أمس الجمعة وجودها الدبلوماسي في كوبا بأكثر من النصف وحذرت مواطنيها من السفر للبلد الواقع بمنطقة الكاريبي بسبب "هجمات" غامضة أصابت عددا من موظفيها بفقدان السمع والدوار والغثيان.

    هذا وفي وقت سابق، أعلن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، يوم الأحد 17 سبتمبر/أيلول، أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية إغلاق سفارتها في هافانا، رداً على هجوم صوتي مزعوم على مواطنين أمريكيين في كوبا.

    وكانت الخارجية الأمريكية أعلنت في أغسطس/ آب الماضي، أن مواطنين أمريكيين على صلة بالسفارة في هافانا عانوا من أعراض جسدية جراء "وقائع" تتعلق بموجات صوتية، كما تأثر 5 كنديين في الحادث.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: لا علاقة لنا بـ"الهجوم الصوتي" على الدبلوماسيين الأمريكيين في كوبا
    هجوم بسلاح غامض على السفارة الأمريكية في كوبا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, توتر علاقات, هجوم صوتي, رد, تقليص البعثة الدبلوماسية الأمريكية, خارجية كوبا, أمريكا, كوبا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook