12:25 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    نفي البنتاغون، اليوم السبت، تصريحات للمتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية يرجح فيها أن قاعدة عسكرية تابعة للولايات المتحدة في سوريا تستخدم اللاجئين كدروع بشرية.

    القاهرة — سبوتنيك. وقال مسؤول بمكتب العلاقات العامة للتحالف الدولي لمكافحة "داعش"، والذي يعد جزءا من القيادة المركزية الأمريكية، لوكالة "سبوتنيك" إن "هذه الادعاءات ليست كاذبة وحسب، بل إن تصريح الجنرال كوناشينكوف حول اللاجئين في سوريا مؤسف، لأنه يعرف أن دولتينا تتشاركان نفس الهدف في محاربة "داعش" في سوريا، وإعادة الحياة إلى طبيعتها في البلاد".

    وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف قد قال يوم أمس الجمعة إن الولايات المتحدة تستخدم اللاجئين الذين يعيشون في مخيم صحراء الركبان جنوب شرقي سوريا كدروع بشريا لحماية قاعدتها العسكرية القريبة من مدينة التنف.

    هذا وتتمركز القاعدة العسكرية الأمريكية في معسكر في التنف بسوريا، حيث يقوم خبراء عسكريون أمريكيون هناك بتدريب أفراد مجموعات المعارضة العسكرية لمواجهة التنظيم الإرهابي "داعش". ووجه التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، في أيار/ مايو وفي حزيران/ يونيو، ضربات ضد القوات الحكومية السورية التي اقتربت من مواقع المعارضة في منطقة التنف.

    الكلمات الدلالية:
    دروع بشرية, البنتاغون, التنف, الولايات المتحدة, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook