16:30 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، اليوم الأربعاء، أن الخلاف الدبلوماسي مع تركيا لا يؤثر على التعاون العسكري بين البلدين.

    واشنطن — سبوتنيك. ونقلت وكالة "رويترز" عن ماتيس قوله للصحفيين من على متن طائرة عسكرية، "إنها حليف في حلف شمال الأطلسي "الناتو" وسنعمل جاهدين على البقاء متحالفين معها ضد عدونا المشترك ونحن نؤدي عملا رائعا معا عبر القنوات العسكرية".

    وأوضح أن العلاقات العسكرية لم تتأثر بتوترات دبلوماسية سابقة.

    يذكر أنه في وقت سابق، علقت البعثة الأمريكية في تركيا ونظيرتها التركية في واشنطن خدمات إصدار التأشيرات بعد اعتقال أحد موظفي البعثة الأمريكية في تركيا الأسبوع الماضي، في أحدث مؤشر على توتر العلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي.

    كان موظف بالقنصلية الأمريكية في إسطنبول احتجز، الأسبوع الماضي، بتهمة ارتباطه بفتح الله غولن رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب التي وقعت العام الماضي

    وذلك في إجراء نددت به واشنطن ووصفته بأنه لا أساس له ويضر بالعلاقات بين البلدين.

    انظر أيضا:

    البعثة الدبلوماسية التركية في واشنطن تعلق خدمات التأشيرات باستثناء الهجرة
    تركيا تحث أمريكا على التراجع عن تعليق منح تأشيرات للأتراك
    أردوغان: مسؤولون أمريكيون رفيعو المستوى يرفضون التواصل مع وزير خارجية تركيا
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, تركيا, جيمس ماتيس, وزارة الدفاع الأمريكية, الناتو, تصريحات, خلاف دبلوماسي, تعاون عسكري, أخبار أمريكا, أخبار تركيا, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook