22:57 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    قال الحرس الثوري الإيراني إن برنامج الصواريخ الباليستية في البلاد سيتسارع على الرغم من الضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لوقفها.

    وقال الحرس، في بيان نشرته وكالة أنباء تسنيم شبه الرسمية، اليوم الخميس 19 أكتوبر/تشرين الأول: "إن برنامج الصواريخ الباليستية الإيراني سيتوسع وسيستمر بسرعة أكبر رداً على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ونهجه العدائي تجاه هذه المنظمة الثورية".

    وشكر البيان الشعب والمسؤولين الإيرانيين لدعمهم الحرس الثوري ووقوفهم إلى جانبه رغم مزاعم الرئيس الأمريكي، مؤكداً عزمه وإصراره على "محاربة نظام الهيمنة والصهيونية، وتعزيز القدرات الدفاعية الصاروخية للبلاد".

    وأضاف: "المواقف العدائية للرئيس الأمريكي وإساءته للشعب الإيراني، وفرض عقوبات جديدة وظالمة ضد الحرس الثوري، تدل على إخفاق سياسات البيت الأبيض في تغيير خارطة المنطقة، وتقسيم وإضعاف الدول الإسلامية".

    انظر أيضا:

    وزير الخزانة الأمريكي: نخطط لفرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني
    البحرين: تصنيف الحرس الثوري كمنظمة إرهابية يشكل خطوة محورية في تحديد أهم مصادر الإرهاب
    الخارجية الروسية تعلق على نية واشنطن تصنيف الحرس الثوري الإيراني "إرهابيا"
    الحرس الثوري الإيراني: حان الوقت لتلقين الأمريكيين "دروسا جديدة"
    طهران: إذا صنفت أمريكا الحرس الثوري منظمة إرهابية فهي في صف الإرهابيين
    الكلمات الدلالية:
    البرنامج الصاروخي, اخبار العالم, أخبار إيران, أخبار أمريكا, صواريخ بالستية, الاتفاق النووي, الحكومة الإيرانية, الحرس الثوري الإيراني, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook