00:57 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    "الصفقة النووية"... إيران والولايات المتحدة (71)
    0 02
    تابعنا عبر

    اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إيران بالسعي للاستيلاء على منطقة الشرق الأوسط والعالم عبر اتفاقها النووي، مؤكدا معارضته الاتفاق النووي مع إيران لأنه سيفضي إلى امتلاك إيران ترسانة من الأسلحة النووية.

    القدس- سبوتنيك. وأكد نتنياهو، خلال الجلسة الأسبوعية للحكومة حيث استعرض خلالها رئيس هيئة الأمن القومي الإسرائيلي مائير بن شبات نتائج جولته الأخيرة لكل من واشنطن وموسكو، على "الموقف الإسرائيلي الذي يدعم إلغاء الاتفاقية أو إصلاحها وأوضح النقاط الأساسية التي تستدعي الإصلاح: رفع العقوبات سيتم فقط وفقا للتصرفات الإيرانية وليس بشكل أوتوماتيكي. إلغاء السماح بتشغيل أجهزة الطرد المركزي المتقدمة والقيام بمراقبة شديدة في المواقع العسكرية وغيرها — وهذا ما لا يمكن القيام به حاليا".

    وأضاف نتنياهو "كما تطرح إسرائيل قضايا لم تدرج في الاتفاقية مثل العدوان الإيراني في المنطقة وشبكة الإرهاب الإيرانية والبرنامج الإيراني لتطوير الصواريخ البالستية".

    وذكر رئيس الوزراء نتنياهو أن العالم رحب عام 1994 بالاتفاقية النووية التي أبرمت مع كوريا الشمالية. وقال "شاهدنا ماذا حدث منذئذ وإيران أقوى اقتصاديا 30 مرة من كوريا الشمالية ولديها طموحات بالاستيلاء على المنطقة وعلى العالم".

    وختم نتنياهو بالقول "لا أرى أي مصلحة أميركية أو روسية أو حتى عربية في مواصلة التموضع الإيراني في المنطقة وفي سعيها إلى امتلاك الأسلحة النووية، لدينا علاقات وطيدة ومهمة مع البيت الأبيض والكرملين التي تحمل أيضا أهمية تكتيكية واستراتيجية بالنسبة لدولة إسرائيل وللمنطقة بأسرها".

    من جانبه قال بن شبات أنه أكد خلال زيارتيه إلى واشنطن وموسكو على إنه يجب إصلاح الاتفاقية النووية مع إيران أو إلغاءها، وأنه وأوضح لمضيفيه ما هي المخاطر والتهديدات الرئيسية التي تراها إسرائيل في تلك الاتفاقية".

    وفي بيان صدر عن ديوان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو "انضمت إلى المباحثات التي أجريت في موسكو بعثة أمنية إسرائيلية كبيرة شملت ممثلين عن وزارة الدفاع وجيش الدفاع الإسرائيلي والموساد ووزارة الخارجية".

    وأضاف البيان "وأكد بن شبات خلال لقاءاته في موسكو على الرفض الإسرائيلي للتموضع الإيراني في سوريا وبحث هناك قضايا إقليمية مثل حزب الله والإقليم الكردي والملف الفلسطيني والمصالحة بين حماس والسلطة الفلسطينية".

    كما جاء في البيان "واتفق رئيس هيئة الأمن القومي مع الطرف الأميركي خلال زيارته لواشنطن على استئناف الحوار الاستراتيجي المشترك للولايات المتحدة وإسرائيل الذي يترأسه رئيسا مجلسي الأمن القومي الإسرائيلي والأميركي".

    وتابع البيان بالقول "بن شبات وجد آذانا صاغية في واشنطن وفي موسكو بما يتعلق بجميع القضايا التي طرحها وأكد على أن هذا يشكل قاعدة راسخة لمواصلة المحادثات مع هذين الطرفين".

    الموضوع:
    "الصفقة النووية"... إيران والولايات المتحدة (71)

    انظر أيضا:

    نتنياهو يجري فحوصات طبية وريغيف رئيسة للوزراء
    نتنياهو: نضرب من يحاول الاعتداء علينا
    الكرملين: بوتين يبحث هاتفيا مع نتنياهو الأزمة السورية والبرنامج النووي الإيراني
    وزير الخارجية الإيراني يوجه رسالة عبر تويتر إلى نتنياهو
    نتنياهو خلال لقائه شويغو: لن نسمح بقواعد عسكرية إيرانية في سوريا
    نتنياهو: إسرائيل تستعد للانسحاب من اليونيسكو
    ترامب: نتنياهو أصعب من عباس فيما يتعلق بالجهود المبذولة للتوصل إلى سلام
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل, اخبار إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook