03:44 27 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    إطلاق صاروخ من طراز هواسونغ-12 (Hwasong-12)، كوريا الشمالية، 16 سبتمبر/ أيلول 2017

    كوريا الشمالية تكشف تأثير العقوبات على النساء والأطفال

    © REUTERS / KCNA
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أعلنت كوريا الشمالية، اليوم الأربعاء، أنها تعمل لدعم حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين لكن العقوبات المفروضة عليها من قوى كبرى تؤثر على الأسر الضعيفة.

    طالب هان تاي سونج، مندوب كوريا الشمالية، لدى الأمم المتحدة في جنيف، كوريا الجنوبية بإعادة 12 نادلة "خطفن" أثناء عملهن في الصين في أبريل/ نيسان 2016 واصفا ذلك بأنه "جريمة ضد الإنسانية".

    وأكدت سيئول إن 12 امرأة ورجلا اختاروا الهرب إلى الجنوب، بحسب "رويترز".

    يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وصل اليوم، إلى الصين في مسعى لكبح جماح كوريا الشمالية وأبلغ زعيم البلد المعزول بأنه يضع بلاده في خطر كبير بتطوير أسلحة نووية.

    وقال هان للجنة القضاء على التمييز ضد النساء التابعة للأمم المتحدة "الولايات المتحدة وقوى معادية أخرى تعرقل تمتع شعبنا بحقوقه الإنسانية بكل السبل الممكنة وتلجأ للأساليب الخبيثة وكل الطرق الممكنة في محاولتها لخنق أفكار ونظام جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية".

    انظر أيضا:

    ترامب يلقي كلمة مهمة بشأن كوريا الشمالية ويضغط على الصين
    موغيريني تدعو لتعزيز الضغط على كوريا الشمالية
    البنتاغون يؤكد استحالة الحرب المباشرة مع كوريا الشمالية
    الصين تعارض العقوبات اليابانية ضد منظمات كوريا الشمالية في الصين وروسيا
    كوساتشوف: الولايات المتحدة واليابان تهددان عملية التسوية حول كوريا الشمالية
    الاتفاق الأمريكي الياباني حول تدمير صواريخ كوريا الشمالية قد يؤدي إلى مواجهة نووية
    الكلمات الدلالية:
    كيم جونغ أون, دونالد ترامب, تمييز, الإنسانية, جنيف, زعيم, جمهورية, نظام, الأمم المتحدة, أخبار العالم, جريمة, الديمقراطية, الرئيس الأمريكي دونالد ترامب, سول, أمريكا, كوريا الشمالية, كوريا الجنوبية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik