03:01 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    050
    تابعنا عبر

    تقدمت شركة "جوجل" العالمية، باعتذار رسمي بسبب المعلومات الخاطئة التي أظهرها محرك البحث الأشهر بشأن ديانة ديفن كيلي مرتكب هجوم تكساس.

    ووفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية، أكد محرك البحث العالمي أن كيلي كان مسلما متطرفا، ويساريا.

    واعتذرت "جوجل" عما حدث، معترفة بأنها ساهمت في نشر معلومات مزيفة، متعهدة بتطوير تقنية تجعلها قادرة على استبعاد المعلومات الخاطئة.

    وقام المواطن الأمريكي ديفن كيلي، بإطلاق النار على مصليين في كنيسة بولاية تاكساس، ليقتل 26 شخص ويصيب 20 أخرين.

    وأفادت تحقيقات السلطات الأمريكية، أن كيلي صاحب الـ26 عاما، ليس له أي دوافع إرهابية أو دينية أو عرقية لارتكاب الهجوم، موضحة أنه تم فصله من عمله في سلاح الجو الأمريكي عام 2014، وأنه هارب من مستشفى لعلاج الأمراض العقلية.

    انظر أيضا:

    خطأ من القوات الجوية الأمريكية يسمح بوقوع مذبحة "كنيسة تكساس"
    السفارة الروسية: لا مواطنين روس بين ضحايا الهجوم على كنيسة تكساس
    الشرطة الأمريكية تكشف دوافع منفذ هجوم تكساس
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, تكساس, منفذ هجوم, الشرطة الأمريكية, جوجل, هجوم تكساس, جوجل, أمريكا, هجوم تكساس, هجوم كنيسة تكساس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook