17:54 20 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    مجلس الأمن الدولي

    لماذا لم يتم إقرار مشروع القرار الروسي لمجلس الأمن بشأن سوريا

    © Sputnik .
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    مشروع القرار الروسي لمجلس الأمن الدولي حول تفويض بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن التحقيق في المواد الكيميائية في سوريا (آلية التحقيق المشتركة) لم يمر في مجلس الأمن الدولي، هذا لأنه لم يحصل على عدد كاف من الأصوات.

    الأمم المتحدة — سبوتنيك. ويحتاج صدور القرار إلى موافقة 9 أعضاء مع عدم استخدام الدول الـ 5 الدائمة العضوية، وهي الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين، لحق النقض (الفيتو). وحصل مشروع القرار الروسي على تأييد 4 أصوات مقابل اعتراض 7 وامتناع 4 أعضاء عن التصويت.

    وصوتت لصالح الوثيقة اثنتين من الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن — روسيا والصين، وأيضا كازاخستان وبوليفيا، بينما صوتت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والسويد وأوكرانيا وإيطاليا وأوروغواي ضدها. وامتنع عن التصويت كل من أثيوبيا واليابان ومصر والسنغال. بهذا الشكل يكون مشروع القرار المطروح للتصويت لم يحصل على العدد المطلوب من الأصوات.

    وكانت روسيا استخدمت في وقت سابق حق النقض ضد مشروع قرار أمريكي يتعلق بنفس المسألة.

    يذكر أن آلية التحقيق المشتركة التي شكلتها الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، قدمت لمجلس الأمن الدولي تقريرا حملت فيه الحكومة السورية المسؤولية عن هجوم كيماوي على بلدة خان شيخون 4 نيسان/أبريل 2017، وتنظيم "داعش" الإرهابي المسؤولية عن استخدام غاز الخردل في بلدة أم حوش في 15 و16 أيلول/سبتمبر 2016.

    ومن جانبها نفت سلطات دمشق أي استخدام للسلاح الكيميائي في خان شيخون، متهمة المعارضة المسلحة بتشويه الحقائق بهدف تمهيد التدخل الخارجي في الأزمة التي تعاني منها سوريا منذ أكثر من 6 سنوات.

    انظر أيضا:

    موسكو تكشف المهمة الرئيسية لمشروع القرار الأمريكي بشأن سوريا
    مندوب سوريا في الأمم المتحدة: روسيا حافظت على نزاهة ميثاق المنظمة وأنقذت مجلس الأمن من التلاعب
    روسيا تستخدم "الفيتو" ضد مشروع قرار أمريكي بشأن الأسلحة الكيماوية في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار مجلس الأمن, أخبار الأمم المتحدة, فيتو, أصوات, أسلحة كيميائية, تحقيق, مشروع القرار الروسي, منظمة حظر الأسلحة الكيميائية, مجلس الأمن, الأمم المتحدة, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik