04:28 GMT04 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش المالي، اليوم الأحد، أن القوة الفرنسية "برخان" المتواجدة على الأراضي المالية اعتقلت عددا من المشتبه بهم، وصادرت أجهزة ومعدات خلال عملية عسكرية لملاحقة مسلحين في منطقة غوندام.

    وجاء في بيان للجيش صدر اليوم، أن: "القوة الفرنسية "برخان" المتواجدة على الأراضي المالية اعتقلت عدد من المشتبه بهم وصادرت أجهزة ومعدات خلال عملية عسكرية لملاحقة مسلحين في منطقة غوندام التابعة لولاية تمبكتو".

    وأضاف البيان: "أتاحت هذه العملية الاستيلاء على العديد من المواد (الأسلحة والذخائر والمتفجرات والألغام والمركبات) واعتقال العشرات من المشتبه بهم".

    وكان مسلحون قد هاجموا دورية للجيش المالي، مساء يوم السبت، مما أسفر عن إصابة خمسة جنود.

    ولم تتبن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم، رغم أن الدلائل تشير إلى تورط جماعة "أنصار الإسلام والمسلمين".

    وتأسست جماعة "نصرة الإسلام والمسلمين" في شهر آذار/ مارس الماضي، إثر اندماج أربع جماعات إسلامية مسلحة، وهي إمارة الصحراء، وجماعة المرابطون، وجماعة أنصار الدين، وجبهة تحرير ماسينا.

    وأدى النفوذ المتزايد للجماعات المتطرفة إلى زعزعة استقرار مالي بعد أربعة أعوام من تدخل القوات الفرنسية لدحر تمرد المسلحين، الذين كانوا ينادون باستقلال شمال مالي و تطبيق الشريعة الإسلامية في إقليم كيدال عام 2012.    

    انظر أيضا:

    جماعة إرهابية حديثة النشأة تتبنى قتل عناصر من الأمم المتحدة في مالي
    محكمة ترفض الإفراج عن قائد انقلاب مالي
    القوات الفرنسية تطلق سراح 8 من حركة "سيما" المسلحة في مالي
    حركة مسلحة تطالب بالإفراج عن معتقليها في مالي
    استهداف قوات للأمم المتحدة في مالي بعبوة ناسفة
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, مالي, الجيش المالي, جماعة أنصار الإسلام والمسلمين, الجيش الفرنسي, أخبار مالي, عملية عسكرية, عملية عسكرية في مالي, اعتقال جماعة إرهابية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook