11:06 GMT05 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    دعا الجناح الشبابي بالحزب الحاكم في زيمبابوي، رئيس البلاد المحددة إقامته روبرت موغابي إلى الاستقالة.

    موسكو- سبوتنيك. وأعلنت القناة التلفزيونية المحلية "زي بي سي"، اليوم الأحد، أن الجناح الشبابي لحزب "الحزب الزيمبابوي الافريقي الوطني" الحاكم يدعو الرئيس روبرت موغابي للإسقالة.

    ويذكر أن إدارة "الجناح الشبابي" للحزب عقد اجتماعاً بمقر الحزب، وقدم عدة توصيات. منها استعادة عضوية الرئيس السابق إيميرسون منانغاغفا وطرد غريس موغابي زوجة الرئيس الحالي من الحزب.

    ومن المقرر أن تعقد اللجنة المركزية للحزب اليوم اجتماعا لبحث استقالة موغابي.

    وذكر مراسل وكالة "سبوتنيك" سابقاً أن "الوضع يبقى هادئا"، وأشار إلى "انتشار دوريات ومدرعات للجيش في بعض شوارع المدينة، فيما بقيت الشوارع القريبة من المباني الحكومية مغلقة".

    كان الجيش الزيمبابوي قد نشر آلياته في العاصمة هراري، الأسبوع الماضي، قبل أن يعلن سيطرته على مبنى الإذاعة والتلفزيون الرسمي. وتم تحديد إقامة روبرت موغابي، البالغ من العمر 93، والذي حكم البلاد لأربعة عقود كرئيس ورئيس للوزراء.

    وصرح الناطق باسم الجيش، اللواء سيبوسيسو مويو، في خطاب متلفز، بأن الخطوة المتخذة من جانب الجيش لم تستهدف الرئيس موغابي بل "المجرمين" في حكومته.

    انظر أيضا:

    أخر تطورات الإنقلاب في زيمبابوي
    رئيس زيمبابوي يجري محاثات مع القادة العسكريين
    حشود تتجه نحو موغابي في زيمبابوي...وقريبه: لن يتنحى ومستعد للموت مع زوجته
    الكلمات الدلالية:
    أخبار, زيمبابوى
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook