04:15 19 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    باريس

    الخارجية الفرنسية: ننتظر من "حزب الله" أن يضع سلاحه ويلتزم بالقرارات الدولية

    © Sputnik. Vladimir Fedorenko
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01

    أعربت الخارجية الفرنسية عن أملها في تخلي "حزب الله" اللبناني عن سلاحه وأن يلتزم بقرارات مجلس الأمن الدولي.

    باريس — سبوتنيك. قالت الناطقة باسم الخارجية الفرنسية، آنييس روماتيت أسبانيي، في بيان، اليوم الثلاثاء، إن "مطالب فرنسا بخصوص حزب الله معروفة، نحن ننتظر من حزب الله أن يضع سلاحه جانباً وأن يتصرف كحزب يحترم سيادة الدولة اللبنانية وفقاً لقرارات مجلس الأمن".

    وأضافت "الحفاظ على الاستقرار في لبنان يتطلب أن ينأى حزب الله بنفسه عن التوترات في المنطقة".

    وتابعت "في هذا الوضع الحساس نحن نكمل سياستنا في الحوار مع جميع الأحزاب اللبنانية ونشجعهم على الاتفاق على حسن سير عجلة مؤسسات الدولة الذي يعد عاملا رئيسيا للاستقرار".

    واعتبرت أسبانيي بأن "تدخل حزب الله في الصراع السوري يمثل أمرا خطيرا" مذكرةً بـ"ضرورة احترام أمن الخط الأزرق والحدود مع إسرائيل".

    يذكر أن البيان الصادر عن الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري، الأحد الماضي، اتهم إيران و"حزب الله" بدعم الإرهاب، والتدخل في شؤون دول المنطقة، بما يغذي النزاعات الطائفية، ووصف البيان، حزب الله بـ "المنظمة الإرهابية".

    كما تتهم دول عربية على رأسها السعودية إيران و"حزب الله" بشكل مستمر بالمسؤولية عن أعمال إرهابية تقع في الأراضي السعودية وأراضي دول خليجية، وتتهمهم أيضا بزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

    انظر أيضا:

    الجيش اليمني المتحالف مع "أنصار الله" يوضح حقيقة الدعم العسكري من "حزب الله"
    "حزب الله" اللبناني ينفي إرسال أسلحة إلى اليمن
    ما السر وراء معاقبة الجامعة العربية لـ "حزب الله" واتهامه بالإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    أعمال إرهابية, توترات, إيران, السعودية, الإرهاب, مجلس الأمن, حزب الله, باريس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik